قطر تفرج عن ثمانية مواطنين هنود متهمين بالتجسس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

أفادت وزارة الخارجية الهندية، بأن سلطات قطر أصدرت عفوا وأفرجت عن ثمانية مواطنين هنود كانوا متهمين بالتجسس لصالح إسرائيل، بعد أن حكمت عليهم محكمة قطرية في وقت سابق بالإعدام.

وذكرت وزارة الخارجية الهندية، في بيان نشرته على مواقع التواصل الاجتماعي، أن سبعة من هؤلاء الهنود عادوا إلى وطنهم صباح اليوم الاثنين.

 

وجاء في بيان الوزارة: "ترحب حكومة الهند بالإفراج عن ثمانية مواطنين هنود كانوا يعملون لدى شركة Dahra Global، والذين كانوا محتجزين في قطر. وقد عاد سبعة منهم إلى الهند. ونقدر عاليا قرار أمير دولة قطر بإطلاق سراح هؤلاء المواطنين وضمان عودتهم إلى وطنهم".

 

ووفقا لمعطيات قناة NDTV، طار سبعة من هؤلاء الهنود إلى نيودلهي في وقت مبكر من صباح يوم الاثنين، بعد أن قبعوا في السجن لمدة 18 شهرا في قطر. ولم يتم الإبلاغ بعد عن سبب سفر سبعة فقط من الأشخاص الثمانية إلى الهند.

 

وقال أحد المفرج عنهم للقناة التلفزيونية: "نحن سعداء للغاية بعودتنا سالمين إلى الهند. وبالطبع، نود أن نشكر رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، لأن ذلك لم يكن ممكنا إلا بفضل تدخله الشخصي".

 

ويشار إلى أنه تم اعتقال الثمانية المذكورين، في قطر في أغسطس 2022 بتهمة التجسس لصالح إسرائيل.

 

وفي أكتوبر 2023، حكمت عليهم المحكمة الابتدائية بالإعدام. وفي ديسمبر خففت محكمة الاستئناف القطرية الحكم إلى فترات سجن طويلة، وفي ذلك الوقت أعلنت نيودلهي أنها ستسعى للإفراج الكامل عن المواطنين الهنود. وكافة الهنود المذكورين، من العاملين السابقين في سلاح البحرية الهندية، بما في ذلك كبار الضباط الذين قادوا في السابق سفن حربية. وقبل إلقاء القبض عليهم، عملوا في شركة خاصة، قدمت التدريب والخدمات الأخرى ذات الصلة للعسكريين القطريين.

 

ووفقا لمجلة India Today، شارك ضباط البحرية الهندية في برنامج الغواصات القطري، واتهمهم الجانب القطري بنقل معلومات سرية إلى إسرائيل.

 

المصدر: تاس


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الشبكة العربية للأنباء ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الشبكة العربية للأنباء ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق