عمرو موسى: هناك "كذبة كبرى" بأن السعودية تتحرك نحو التطبيع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

أكد الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية عمرو موسى، أن بيان السعودية بشأن العلاقات مع إسرائيل قوي للغاية ويوقف أي تقدم إسرائيلي تجاه التطبيع.

وفي حواره مع برنامج "يحدث في مصر"، قال عمرو موسى إن "بيان السعودية حول الاعتراف بالدولة الفلسطينية من جانب إسرائيل، موقف قوي وصحيح جدا"، مؤكدا أن أن "هناك كذبة كبرى بأن المملكة تتحرك نحو التطبيع".

 

ولفت موسى إلى أن المظاهرات التي حدثت في الولايات المتحدة ضد العدوان الإسرائيلي على غزة تفسر أن الأجيال الجديدة لا تقبل ما يحدث.

 

وأشار إلى أن "الأمريكيين لأول مرة يقفون موقفا واضحا جدا ضد رئيسهم بسبب الانتهاكات الإسرائيلية في غزة".

 

وشدد موسى على أن الموقف العربي يجب أن يرتكز على خلق الصف الواحد، مردفا: "عوامل التوتر قائمة وما تشهده غزة ليس بالشيء البسيط، هل من المعقول كي تقضي إسرائيل على حماس أن تدمر أحياء بالكامل".

 

هذا وأصدرت الخارجية السعودية في وقت سابق بيانا أكدت فيه أنه "لا علاقات لها مع إسرائيل قبل وقف عدوانها وانسحابها من غزة والاعتراف بالدولة الفلسطينية".

 

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد قال في وقت سابق اليوم الأربعاء إن النصر التام في غزة في المتناول، ورفض أحدث عرض من حركة حماس لوقف إطلاق النار لضمان عودة الرهائن الذين ما زالوا محتجزين في القطاع المحاصر.

 

هذا ويواصل الجيش الإسرائيلي قصف قطاع غزة لليوم الـ124 في ظل وضع إنساني كارثي ونزوح أكثر من 90% من السكان، مع مؤشرات حول التوصل لهدنة جديدة وإطلاق الأسرى والرهائن.

 


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الشبكة العربية للأنباء ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الشبكة العربية للأنباء ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق