السعودية تستنكر تصريحات مسؤول إسرائيلي حول محو قرية حوارة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

أعربت وزارة الخارجية السعودية عن استنكار المملكة الشديد للتصريحات المتطرفة التي أدلى بها أحد مسؤولي الاحتلال الإسرائيلي من خلال مطالبته بـ(محو) قرية حوارة الفلسطينية، وفق ما أوردت وكالة الأنباء السعودية (واس).

 

تصريحات عنصرية

‎وأكدت الوزارة "رفض المملكة التام لهذه التصريحات العنصرية وغير المسؤولة والتي تعكس حجم العنف والتطرف الذي يمارسه الكيان الإسرائيلي المحتل تجاه الشعب الفلسطيني الشقيق"، مشددة "على مطالبتها المجتمع الدولي بالاضطلاع بمسؤولياته لردع هذه الممارسات المشينة، ووقف التصعيد، وتوفير الحماية اللازمة للمدنيين".

 

 

19 دولة تندد

إلى هذا، زار ممثلو 19 دولة، اليوم الجمعة، بلدة حوارة الفلسطينية في الضفة الغربية، ونددوا بأعمال العنف التي نفذها مئات المستوطنين الإسرائيليين الأحد الماضي، وأسفرت عن مقتل فلسطيني وإصابة مئات، إضافة إلى إحداث دمار واسع النطاق في الممتلكات والمنازل.

 

وقال ممثلو الدول في بيان مشترك نشرته القنصلية البريطانية في القدس على حسابها الرسمي على تويتر "نندد بأشد العبارات بأعمال العنف البغيضة التي نفذها المستوطنون. ندعو إسرائيل بصفتها قوة احتلال لاتخاذ كافة السبل لحماية الفلسطينيين من عنف المستوطنين وضمان تقديم الجناة للعدالة".

 

روايات مروعة

ومن بين الدول التي وقع ممثلوها على البيان المشترك، ألمانيا وإيطاليا وفرنسا والدنمارك واليابان والمكسيك وهولندا والنرويج وإسبانيا والسويد وسويسرا وقبرص.

 

من جانبها، قالت القنصل العام البريطانية ديان كورنر، إنها استمعت مع ممثلي الدول الأخرى "إلى روايات مروعة من السكان الفلسطينيين الذين دُمرت منازلهم وممتلكاتهم".


إخترنا لك

0 تعليق