شخصيات قصة التنزه هي - التعليم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

شخصيات قصة التنزه هي، القصص هي غذاء العقل والروح، وهي أكثر أساليب التربية التي يستخدمها التربويون في عملية التعليم والتعلم، فهي إرث من المفردات اللغوية والأفكار الصحيحة والعلاجات الاجتماعية، ومن خلال هذا المقال على موقع المرجع، سنتعرف على أهمية القصة القصيرة للأطفال، كما سيتضمن المقال الجواب الصحيح للسؤال المطروح.

قصة النزهة

خرج أحمد وأيمن في نزهة، فذهبا إلى حديقة مزهرة، وهي مكان جميل مليء بالأزهار والفراشات الجميلة الملونة، وكان معهما سلة بها فواكه وطعام،  استمتع أحمد وأيمن بالمكان كثيراً، ولعبا معاً، أخذ أحمد يراقب الفراشات، وهي تطير مُعجباً بألوانها الزاهية، أما أيمن أخذ يقطف الأزهار، فأخبره أحمد بأن هذه تصرف خاطئ، تغير الجو فجأة، وتكونت السحب في السماء، فجمع الصديقان أغراضهما وعادا إلى المنزل.

شخصيات قصة التنزه هي

القصة القصيرة عبارة عن إيجاز الكثير من الأحداث عن موضوعٍ ما، في كلمات قليلة، لتوصيل فكرة ما، وأحداث قصة التنزه تدور بين صديقين، خرجا معاً في نزهة، واستمتعا كثيراً، وقام أحدهما بتصرف خاطئ حينما قطع الأزهار، ونصحه صديقه بأن هذا تصرف خاطئ ويجب عدم فعل ذلك، ومن ثم تغير الجو فاضطرا للعودة إلى المنزل، وشخصيات هذه القصة هما: [1]

  • الصديقان أحمد وأيمن.

شاهد أيضا: ما هي عناصر القصة القصيرة

أهمية القصة القصيرة للأطفال

  • تعتبر القصة القصيرة إحدى أهم الطرق التي يفضل الكبار عن طريقها إيصال معلومة، أو تعلم خُلق أو تعليم سلوك ما، وتعود أهمية القصة القصيرة للأطفال إلى أنها:
  • تساعد الطفل على فهم مشاعره والتعبير عنها.
  • توجيه علاقته لآخرين بطريقة صحيحة.
  • تعزيز قدرة التواصل والتفاعل مع آخرين.
  • النضج النفسي والعاطفي والاجتماعي.
  • تطوير القدرة العقلية والذكاء، وتعزيز الثقة بالنفس.
  • اكتساب الخبرات، وتحفيز الخيال.
  • زيادة الثقافة وتعزيز القدرات التعبيرية واللغوية.

إلى هنا؛ نصل لنهاية هذا المقال، والذي تمت فيه إجابة عن السؤال شخصيات قصة التنزه هي، كما تعرفنا إلى أهمية القصة القصيرة للأطفال.


إخترنا لك

0 تعليق