اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير pdf - التعليم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير pdf، لقد جاء هديْ الإسلام يحضُّ المسلمين علىْ احترام الناس، وأهمها احترام الكبير وتقديرهُ، وإنه ليعد من الأصول الأخلاقية الكبرى التي تعطي للمسلم هويته في المجتمع الإسلامي، كما حض المسلمون على العطف على الصغير، فالإسلام دين رحمة وإخاء، ومن خلال موقع المرجع سندرجُ إذاعة مدرسية كاملةِ الفقرات عن احترام الكبير والعطف على الصغير.

مقدمة اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير

بسم الله الخالق البارئ، والصلاةُ والسلامُ على النبيْ الأمي المبعوث رحمّة للعالمينِ، والحمّد لله أنْ جعلنا مسلمين، وهدانا إلى دينِ الرحمة والخُلق الكريم، دين الإسلام الذي بعثْ بلسان عربيّ مُبين، ثم أما بعد، المديرُ الموقر، المعلمون الكرام، زملائي الطلاب، أسعدْ الله صباحكمُ بكل خيّر، وأنار الله أفئدتكم بنور الإسلام، وهداكم الله إلى طريق الحقِ وطريق الجنة.

فإننَا اليوم في صدد الخوض في موضوع جاء فيه قول رسول الله الكريم -صلى الله عليه وسلم-: (ليس منَّا مَن لم يوَقِّرْ كبيرَنا، ويرحَمْ صغيرَنا)، فاحترامِ الكبير والعطفُ على الصغير من صفاتِ المجتمع المسلم، ورقيّ أخلاقه، وتعاضدهُ، وتآزره معًا، فإن احترام الكبير في المجتمع، وتقديمه على من هو أصغر منه دليل رقي المجتمع، وآية فهم أعضائه لقواعد الأخلاق الإنسانية، وعلامة على سمو نفوسهم وتهذيبها، كذلكَ العطفُ على الصغير، ومن أجل ذلك كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يحرص على أن يؤكد هذا.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية عن احترام الكبير كاملة الفقرات جاهزة للطباعة

اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير

فيما يأتي ندرجُ إذاعة مدرسيّة متكاملة الفقراتِ عن احترامِ الكبير وتوقيره وتقديرهُ، والعطف على الصغير والرأفة بهِ:

فقرة القرآن الكريم لاذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير

خيرُ الكلام هو كلام الله -جل علاه- الذي أنزلهُ على رسوله النبي الأميّ متفرقًا محفوظًا معجزًا متواترًا منقولاً، وقد جاء دينهُ تعالى في حكم وآيات كثيرة حولَ الحث على احترام الكبير وتقديرهُ، والعطف على الصغير والرأفة به، وفي هذا نستمع إلى آيات محكمات يتلوها على مسامعكم الطالب “……..”، فليتفضل مشكورًا:

  • قال تعالى: {وَوَصَّيْنَا ٱلْإِنسَٰنَ بِوَٰلِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُۥ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍۢ وَفِصَٰلُهُۥ في عَامَيْنِ أَنِ ٱشْكُرْ لِى وَلِوَٰلِدَيْكَ إِلَىَّ ٱلْمَصِيرُ}.[1]
  • قال تعالى: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيماً * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِى صَغِيراً * رَّبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِن تَكُونُواْ صَالِحِينَ فَإِنَّهُ كَانَ لِلأوَّابِينَ غَفُوراً}.[2]

فقرة الحديث الشريف لاذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير

جاءت السنة النبويّة الشريفة بأحاديثٍ نبويّة جامعة لكافة شرائع وتعاملات وسنن حياة المسلم، وموضحة لمختلف الأحكام الدينية، والفوائد والعبر والأوامر والنواهي التي جاءت في كتابهِ تعالى، وفي هذا نستمعُ إلى حديثٍ نبوي شريف يحض على احترامِ كبار السن وتقديرهم، والعطف على الصغير مع الطالب “…..”، فليتفضل مشكورًا:

  • عن عبادة بن الصامت -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “ليسَ منَّا منْ لمْ يُجِلَّ كبيرَنا، ويرحمْ صغيرَنا، ويعرفْ لعالِمِنَا حقَّهُ”.[3]
  • عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “ليس منَّا مَن لم يُوقِّرِ الكبيرَ، ويرحَمِ الصَّغيرَ ويأمُرْ بالمعروفِ، ويَنْهَ عن المنكَرِ”.[4]

فقرة كلمة الصباح عن احترام الكبير والعطف على الصغير

بعدْ أن استمعنا لحديثِ الثقليّن من كتابِ الله تعالى وسنة نبيه، ننتقلُ إلى فقرةِ كلمة الصباح عن احترام الكبير والعطف على الصغير مع الطالب “……”، فليتفضل مشكورًا:

السلام عليكم ورحمةُ الله وبركاته، ثمّ إنه من كمال دين الإسلام أنّه دين واقعي يتعامل مع كافة المراحل الحياتية التي قد يخوضها الإنسان بكلِ سلاسة دون أن يفرض أيُّ من النظرياتِ، بل يجسدها على أرض الواقع، فالمرحلةُ الأولى تبدأ بالعطف على الصغير، والتي تكون بإعانته، فالصغير لا يمتلك الخبرة في كافة شؤون الحياة، فمن العطف عليه توجيهه برفق، وحسن معاملته ومجاسلته، لتدور الدائرة إلى مرحلةِ الكهلِ والكبر، فيتوجب رعاية الكبير واحترامه، بدءًا بالوالدين ثم الذين يلونهم من كبار السن رجالاً ونساء، فالإنسان عند كبره يحتاج للرعاية والعناية، وهذا دليل على عظمة الإسلام الذي لا يُلقي كبارنا في دور الرعاية دون تقدير لما قدموه لنا، ووفاء لماضيهم وجهودهم، فجاء الإسلام يحثنا على احترامهم وتقديرهم للحفاظ على مشاعرهم وردًا لجميلهم.

فقرة هل تعلم عن احترام الكبير والعطف على الصغير

أما الآن، ننتقلُ إلى فقرة متنوعة من المعلوماتِ بصيغةِ هل تعلم عن احترام الكبير والعطف على الصغير مع الطالب “…..”، فليتفضل مشكورًا:

  • هل تعلم أنه يوجد عدّة مظاهر لاحترام الكبير، منها البدء في إلقاء السلام عليه، وتقديمه في المجلس والمأكل والمشرب، والدعاء له بالصحة والعافية، ومساعدته فيما يعجز عن فعله من مختلفِ الأمور.
  • هل تعلم أن العطف على الصغير في الإسلام يعني إعانته ومساعدته وتقديم النصيحة له برفق وتريث، وتوجيهه نحو الأمر الصحيحِ بتعليمه، وإرشاده نحو الطريق الصحيح.
  • هل تعلم أن الإسلام دين إنساني، يحترم الإنسان، ويحفظ كرامته في مختلف مراحل حياته، صغيرًا وكبيرًا، وذلك من خلال احترامه، وإعانته، والإحسان إليه، والعطف عليه.
  • هل تعلم أن احترام الكبير، والعطف على الصغير هو واجب أخلاقي يجب على جميع أفراد المجتمع المسلم أن يتحلوا بهِ على أكملِ وجه.

فقرة شعر عن احترام الكبيرة والعطف على الصغير

ننتقلُ الآنْ عبر فقراتِ إذاعتنا المدرسية إلى فقرة شعريّة عن احترامِ الكبير والعطفِ على الصغير مع الطالب “……”، فليتفضل مشكورًا:

قل معي يا ولدي *** نحن أبناء الغد

كل طفل بيننا ***  بالعلوم يهتدي

رفقائي إخوتي ***  الكرام النقبا

كل أستاذ لنا *** بسناه نهتدي

إننا أطفالكم ***  إننا أنجالكم

ولنا أعمالنا *** ولكم أعمالكم

فليكن منكم لنا***خير مرشد

إننا أكبادكم *** إننا أولادكم

بانتظام عقدنا ***تزدهي أجيادكم

حقه محترم *** الصغير المبتدي

نحن أبناء الألى ***غرسوا فينا

فلنكن أمثالهم***في عداد الفضلا

خاتمة اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير

إلى هُنا نكونُ قد وصلنا إلى نهاية إذاعتنا المدرسية، حيثْ تحدثنا عبر أثيرها عن خلق إسلامي عظيّم يجبْ أن يتحلى بها أفراد المجتمع المسلم، لما له من الأثر الكبيّر على نفوسِ الجميّع، وعلى تعاضدهم، وتآزرهم، ألا وهو احترام الكبيرِ وتقديره، والعطف على الصغير، وإرشاده، وتعليمه الصوابِ، وعدم محاسبته إلا برفق وليّن، لينتجُ بذلك مجتمع متآخي، مُحب للخير، مطبق لشريعة الله تعالى وسنتهُ في أرض الإسلام، والسلام ختام، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية عن احترام كبار السن كاملة

اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير pdf

إن احترام الكبير والعطف على الصغير من خصال الإنسان المسلم، ويمكن “من هنا” تحميل فقراتِ الإذاعة المدرسية المتنوعة عن احترامِ الكبير وتقديره وتوقيره وتقديم العون والمساعدة لهم، وتحريم عقوقهم وعصيانهم بأي شكل من الأشكال، كما وحث على العطف على الصغيرِ، وتقديم المشورة والنصيحة لهم برفق.

اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير doc

إن الإسلام هو دين إنسانيْ حض على احترام كافة فئات المجتمع بدءًا بالصغير ونهايّة بالكبير، ويمكن “من هنا” تحميل إذاعة مدرسية بفقراتِ متكاملة من القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف، وفقرة معلوماتية من هل تعلم، وفقرة عن موضوعِ احترام الكبير والعطف على الصغير.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا اذاعة مدرسية عن احترام الكبير والعطف على الصغير pdf، حيث تحدثنا موجزًا عن خصلة إسلامية حميّدة، ألا وهيْ احترام الكبير والعطفِ على الصغير، وتطبيق سنتهُ تعالى في الأرض.

المراجع

  1. سورة لقمان , الآية 14
  2. سورة الاسراء , الآيات 23,24,25
  3. الجامع الصغير , السيوطي، عبادة بن الصامت، 7675، صحيح
  4. صحيح ابن حبان , ابن حبان، عبد الله بن عباس، 458، صحيح

إخترنا لك

0 تعليق