الموجات هي أبطأ الموجات الزلزالية واكبرها حجما - التعليم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

الموجات هي أبطأ الموجات الزلزالية واكبرها حجما، علم الزلازل من العلوم المعنية بدراسة القشرة الأرضية والموجات الزلزالية التي تصيبها، وهي من الظواهر الطبيعية المدمرة التي يقوم العلماء والباحثون بدراستها للحيلولة دون وقوع تلك الكوارث، ومن خلال موقع المرجع سوف نجيب عن السؤال المذكور أعلاه، ونتعرف على الزلازل والموجات الزلزالية، وكل ما هو متعلق بهذا الأمر.

الموجات هي أبطأ الموجات الزلزالية واكبرها حجما

تعد الموجات السطحية من الموجات الزلزالية الأبطأ والأكبر حجماً والأكثر تدميراً، فقد تسبب الكثير من الخسائر المادية والبشرية، حيث أن تلك الموجات تتحرك بالقرب من سطح الأرض، فتكون حركتها بطيئة بالمقارنة بالموجات الأخرى، ولكنها على الرغم من ذلك وإلا أنها تكون الأكثر خطراً وتخريباً؛ نظراً لقربها من سطح الأسرة الأرضية، وعلى ذلك تكون الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال هي:

  • الموجات السطحية.

شاهد أيضًا: تعتبر الموجات السطحيه أسرع الموجات الزلزالية

تعريف الزلزال

الزلازل هي أحد الظواهر الطبيعية التي تأتي على شكل موجات زلزالية تصيب الأرض فتتسبب باهتزازها بشدة وتصدعها نتيجةً لتلك الموجات، ويعود السبب للطاقة الناجمة عن انفجارات التي تحدث في باطن الأرض أو التكسر مفاجئ لصخور القشرة الأرضية،والجدير بالذكر بأنه يتم نقل تلك الطاقة وتسجيلها عبر أجهزة رصد الزلازل لدراستها.

شاهد أيضًا: تعتبر الموجات السطحيه أسرع الموجات الزلزالية

 تعريف الموجات الزلزالية

تُعرف الموجات الزلزالية على أنها الطاقة تتحرك وتنتقل داخل  طبقات الأرض، ولتلك الموجات الزلزالية نوعان كل منهما يمتلك طريقة مختلفة بحركتها عن الأخرى، وهي كما يلي:

  • موجات الجسم: وتنتقل هذه الموجات ضمن الطبقات الداخلية للأرض، وبمقارنتها مع  الموجات السطحية تمتلك تلك الموجات تردّداً أعلى من الموجات السطحية، كما أنها تصل انبعاثاتها قبل وصول انبعاثات الموجات السطحية.
  •  الموجات السطحية: تتحرك هذه الموجات فقط على مقربة من سطح الأرض على شكل موجات الماء، وبمقارنتها في موجات الجسم فهي أقل تردّد منها، كما أنها تتميز بشكلها السهل على مخططات الزلازل.

شاهد أيضًا: ما المقصود بقوة الزلزال

أنواع الموجات الزلزالية المدمرة

تعد الموجات السطحية من أخطر أنواع الموجات الزلزالية، ولهذه الموجات نوعان أساسيان وهما: 

  • موجات لوف: التي تُنتسب  لعالم الرياضيات البريطاني الذي وضع النموذج الرياضي الأول لها “أغوستوس لوف” عام 1911م.
  • موجات رايلي: نُسبت هذه الموجات إلى العالم جون رايلي، الذي تنبأ بوجود هذه النوع رياضياً عام 1885م، حيث أنها تتحرّك عبر المحيطات أو البحار أو بحيرة؛ ولذلك تتحرّك صعوداً ونزولاً كحركة الأمواج البحرية.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال الذي أجبنا من خلاله عن سؤال الموجات هي أبطأ الموجات الزلزالية وأكبرها حجما، كما أننا عرفنا الزلزال والموجات الزلزالية، وتحدثنا عن أنواع الموجات الزلزالية المدمرة.


إخترنا لك

0 تعليق