اخبار لبنان : تجمع العلماء ناشد بري المبادرة إلى جولة لقاءات مع الكتل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
عقد المجلس المركزي في "تجمع العلماء العلماء المسلمين" اجتماعه الاسبوعي، ودرس الاوضاع السياسية في والمنطقة.

واصدر بياناً، قال فيه: "مرت الجلسة السادسة لانتخاب رئيس للجمهورية كسابقاتها من دون أي تعديل في المواقف، وهذا السيناريو مرشح للاستمرار إلى ما لا نهاية إذا لم تبادر القوى المخلصة الى التحاور في ما بينها للتوافق على شخصية تقبلها غالبية وطنية تؤمن بالقواعد التي تحفظ للبنان سيادته وحريته واستقلاله، والشخصية المؤهلة لرعاية دور كهذا هو رئيس مجلس النواب ، لذا فإننا نناشده البدء بجولة لقاءات مع الكتل النيابية كافة للخروج بأكثرية توفر انتخاب رئيس للجمهورية، ومن المعيب أن ينتظر النواب والقوى السياسية التي تقف وراءهم التدخلات الخارجية في مسألة سيادية في هذا المستوى، بل إن الرئيس الذي يخرج من المطابخ السياسية للسفارات الأجنبية كائناً من كانت وخصوصا الولايات المتحدة الأميركية لن يكون رئيساً "صنع في لبنان" ولا نعرف ما هي الإلتزامات التي قدمها الى هذه الدول حتى وصل إلى هذا الموقع". 

Advertisement

وأضاف: "إن شعارات السيادة والحرية والاستقلال التي يرفعها الكثيرون لن تكون منسجمة مع المواقف المنتظِرة للإملاءات الخارجية، ونؤكد هنا ضرورة أن تُدير حكومة تصريف الاعمال الأزمة الاقتصادية والاجتماعية في الفترة الممتدة بين الفراغ الرئاسي وانتخاب رئيس للجمهورية، وخصوصا معالجة موضوع الكهرباء وتوفير المواد الضرورية ولا سيما الدواء الذي باتت أصناف كثيرة منه مفقودة من الصيدليات مع أن الدعم قد رُفع عن الغالبية العظمى من الأدوية".

وكرر التجمع مناشدته "الرئيس بري أن يبادر الى إجراء لقاءات مع الكتل النيابية توصلاً الى توفير غالبية تجتمع على اسم واحد ويخرج البلد من حال الفراغ الرئاسي التي تعطل الحياة السياسية في البلد وسط حكومة تصريف أعمال لا تمتلك إمكان اتخاذ القرارات وتدخلات خارجية تمنع لبنان من الخروج من الوضع الاقتصادي الصعب بمنعه من الحصول على هبات ومساعدات من الجمهورية الإسلامية الإيرانية".   


إخترنا لك

0 تعليق