اذاعة مدرسية عن العمل التطوعي - التعليم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

اذاعة مدرسية عن العمل التطوعي هو ما سيتم الحديث عنه في هذا المقال، حيثُ يبحث كثير من الطلاب عن اذاعة مدرسية عن التطوع، وعن برنامج عن التطوع أو مقدمة حفل اليوم العالمي للتطوع ، وذلك بهدف ترسيخ تلك الأفكار في أذهان الطلاب أثناء قراءتها في المدرسة بشكل منظم وأنيق وبليغ، وسيقدم موقع المرجع للزوار الكرام اذاعة مدرسية عن التطوع كاملة بمختلف فقراتها وتنوعها وتفصيلاتها وبشكل دقيق.

مقدمة اذاعة مدرسية عن العمل التطوعي

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين الذي أنار عقولنا بالعلم وقلوبنا بالرحمة والمودة والصلاة والسلام على رسوله الكريم محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين، أمَّا بعد أحبتي:

حضرة المدير الموقَّر وأساتذتي الموقرين من المعلمين والمعلمات الأكارم، وإلى جميع إخواني الطلاب والطالبات أبدأ بالسلام أولًا، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أسعد الله صباحكم بكل خير أيها الأعزاء، سوف نتكلم في صباح هذا اليوم المبارك وفي فقرتنا هذه عن العمل التطوعي، وما في العطاء من متعة كبيرة فقط لمن يدرك معاني الحياة العميقة ويستمتع بنضوج الفكر وثقة النفس، ويرجو أن يلتمس الجزاء والثواب من الله سبحانه وتعالى الذي لا يضيع عنده مثقال ذرة، وإنَّ أجمل ما في العمل التطوعي أنه عبارة عن مُبادرة ذاتية لا يُجبَر عليها الإنسان، وفيما يأتي سنتحدث عن إذاعة مدرسية كاملة عن العمل التطوعي بشكل مفصل ودقيق.

اذاعة مدرسية عن العمل التطوعي

إنَّ العمل التطوعي قبل كل شيء يعود على الفرد بفوائد ومنافع مُتعددة وكثيرة لأنَّه من خلال العمل التطوعي سوف يكتسب كثير من المهارات الجديدة التي تساعده في حياته وسوف يحصل على كثير من المعلومات والخبرات، وإن العمل التطوعي لا يعمل على تطوير الأفراد فقط بل أيضًا يُعتبر السبيل والطريقة الأمثل لنهوض المجتمع كله بمختلف مكوناته، وعن طريق العمل التطوعي يمكن التخلص من جميع أوقات الفراغ واستغلالها في عمل مُفيد وأكثر نفعًا، ومن فوائد العمل التطوعي أنه يعمل على تآلف جميع أفراد المجتمع وتقاربهم وزيادة أواصر المحبة فيما بينهم، وقد أصبح العمل التطوعي في الوقت الحالي متاحً للجميع وذلك من خلال انتشار المؤسسات الخيرية المتنوعة والتي يُمكن لأي شخص الانضمام إليها، ومد يد العون ومساعدة الناس بمختلف الأشكال والأنواع.

فقرة تعريف ظاهرة العمل التطوعي

بداية يمكن تعريف العمل التطوعي بأنَّه كل ما يقوم الإنسان ببذله سواءً من وقت أو من جهد أو من مال في سبيل تحقيق السعادة للآخرين ومساعدتهم في القيام ببعض الأعمال أو تأمين بعض الحاجات التي لا يستطيعون تأمينها بأنفسهم، أو هو القيام بعمل فيه فوائد تعود على البلد بشكل عام، وتنمُّ ظاهرة العمل التطوعي عن كَرم في أخلاق الإنسان وطيبة في نفسه التي تحب العطاء وتهتم بالآخرين وتهتم بمصائرهم، ويدلُّ العمل التطوعي على أنَّ الإنسان يمكن أن يكون أداةً فعالة في بناء مجتمعه وتطويره والمحافظة عليه.

فقرة القرآن الكريم عن العمل التطوعي

لقد حثَّ الشرع الإسلامي على العمل التطوعي وفعل الخير، وقد وردَ ذلك في العديد من آيات كتاب الله تعالى، وفيما يأتي مجموعة من الآيات التي تتحدث عن فعل الخير والعمل التطوعي في الإسلام:[1]

  • قال تعالى في سورة البقرة: ” لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّآئِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُواْ وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء والضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَـئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ “.
  • قال تعالى في سورة البقرة أيضًا: ” وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُواْ لأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللّهِ إِنَّ اللّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ “.
  • وقال تعالى في سورة آل عمران: ” مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ أُمَّةٌ قَآئِمَةٌ يَتْلُونَ آيَاتِ اللّهِ آنَاء اللَّيْلِ وَهُمْ يَسْجُدُونَ * يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَأُوْلَـئِكَ مِنَ الصَّالِحِينَ، وَمَا يَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلَن يُكْفَرُوْهُ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالْمُتَّقِينَ “.
  • قال تعالى في سورة الحج: ” وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ “.
  • قال تعالى في سورة المزمل: ” وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ “.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية عن وسائل التواصل الاجتماعي

فقرة الحديث النبوي الشريف عن العمل التطوعي

وردت الكثير من الأحاديث الشريفة التي تشير إلى فعل الخير والعمل التطوعي، ومن الأحاديث التي دلت على ذلك:

  • عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أنّ رجلًا جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله أي الناس أحب إلى الله؟ وأي الأعمال أحب إلى الله؟، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” أحَبُّ الناسِ إلى اللهِ أنْفعُهُمْ، وأَحَبُّ الأعمالِ إلى اللهِ عزَّ وجلَّ سُرُورٌ تُدخِلُهُ على مُسلِمٍ، أو تَكشِفُ عنهُ كُربةً، أو تَقضِيَ عنهُ دَيْنًا، أو تَطرُدَ عنهُ جُوعًا، ولَأَنْ أمْشِيَ مع أخِي المسلمِ في حاجةٍ أحَبُّ إليَّ من أنْ أعتكِفَ في المسجدِ شهْرًا، ومَنْ كفَّ غضَبَهُ، سَتَرَ اللهُ عوْرَتَهُ، ومَنْ كظَمَ غيْظًا، ولوْ شاءَ أنْ يُمضِيَهُ أمْضاهُ، مَلأَ اللهُ قلْبَهُ رضِىَ يومَ القيامةِ، ومَنْ مَشَى مع أخيهِ المسلمِ في حاجَتِه حتى يُثْبِتَها لهُ، أثْبتَ اللهُ تعالَى قدَمِه يومَ تَزِلُّ الأقْدامُ، وإنَّ سُوءَ الخُلُقِ لَيُفسِدُ العملَ، كَما يُفسِدُ الخَلُّ العَسَلَ “.
  • عن الصحابي الجليل أبي أمامة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” صنائعُ المعروفِ تقي مصارعَ السُّوءِ وصدقةُ السِّرِّ تُطفئُ غضبَ الرَّبِّ وصلةُ الرَّحمِ تزيدُ في العمرِ “.
  • وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” المُسْلِمُ أخُو المُسْلِمِ لا يَظْلِمُهُ ولَا يُسْلِمُهُ، ومَن كانَ في حَاجَةِ أخِيهِ كانَ اللَّهُ في حَاجَتِهِ، ومَن فَرَّجَ عن مُسْلِمٍ كُرْبَةً، فَرَّجَ اللَّهُ عنْه كُرْبَةً مِن كُرُبَاتِ يَومِ القِيَامَةِ، ومَن سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللَّهُ يَومَ القِيَامَةِ “.
  • وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” مَنِ اسْتَطَاعَ مِنكُم أَنْ يَنْفَعَ أَخَاهُ فَلْيَفْعَلْ “.

فقرة الحكم الخاصة عن العمل التطوعي

فيما يأتي سنلقي على حضراتكم بعض الحكم والعبارات عن العمل التطوعي ومنها:

  • مثلما يعود النهر إلى البحر هكذا يعود عطاء الإنسان إليه.
  • المناضل الحقيقي دائم العطاء يأخذ حقه من خلال حقوق الآخرين وليس على حسابهم.
  • السر في العطاء، لا يُكمن في مجرد العطاء فحسب، بل في إحساسك إنك تتحول إلى شخص أفضل.
  • لا أستطيع أن أفعل كل الخير الذي يحتاجه العالم، ومع ذلك فإن العالم يحتاج إلى كل الخير الذي يمكنني فعله.
  • ذّكر نفسك أيها الطالب بأنك تتاجِر مع الله دائمًا وليس مع البشر، وإنما البشر هم أسباب وضعها الله تعالى في طريقك لتكون أفضل وأطهر.

فقرة هل تعلم عن العمل التطوعي

والآن وصلنا إلى فقرة المعلومات العامة حول العمل التطوعي والتي سنطرحها من خلال فقرة هل تعلم:

  • هل تعلم أن العمل في الإسلام بشكل عام عبادة لله تعالى ومن باب أولى أن يكون العمل التطوعي عبادة أيضًا.
  • هل تعلم أن الرضا والسعادة هما أجمل ما يحصل عليه الإنسان بعد قيامه بالكثير من الأعمال التطوعية المختلفة.
  • هل تعلم أخي الطالب أنَّ العمل التطوعي من أنواع العمل التي تشعر الإنسان بسعادة كبيرة لا حدود لها.
  • هل تعلم صديقي العزيز أن فكرة الإنسان عن الطبيعة هي العطاء، ولذلك يشعر الإنسان دائمًا بالتوازن عند قيامه بالعمل التطوعي.
  • هل تعلم أنَّ العمل التطوعي والعمل بشكل عام يزيد من ثقة الإنسان بنفسه وهذا بالتالي يساعده على الإبداع والابتكار.
  • هل تعلم أنَّ العمل التطوعي يشعرك بقيمة العلاقات الاجتماعية بين الناس.
  • هل تعلم أنَّ العمل التطوعي يساعد الإنسان على الإحساس بمشاعر الآخرين في أي ظرف وأي وقت.

اقرأ أيضًا: اذاعة مدرسية عن الصلاة متكاملة قصيرة مميزة

فقرة عن العمل التطوعي

وأمَّا في الشعر فقد كتب لنا الشعراء أشعارًا عذبةً في العمل اتلطوعي وفعل الخيرات منها:

  • يقول الشاعر أبو الفتح البستي:

زيادَةُ المَرء في دُنياهُ نقصانُ

وربْحُهُ غَيرَ محض الخَير خُسرانُ

أحسِنْ إلى النّاسِ تَستَعبِدْ قُلوبَهُمُ

فطالَما استبَعدَ الإنسانَ إحسانُ

  • ويقول الشاعر المتنبي:

لا تَحْقِرَنَّ مِن الإحسانِ محقرة

أحْسِنْ فعاقبةُ الإحسانِ حُسناه

  • ويقول الشاعر خليل مردم بك:

صنعُ الجميلِ وَفعلُ الخيرِ إِنْ أُثِرا

أبقى وَأحمد أَعمال الفتى أَثَرا

بَلْ لستُ أَفهم معنى للحياة سوى

عن الضعيفِ وإنقاذ الذي عثرا

والناسُ ما لم يواسوا بعضَهمْ فهمُ

كالسائماتِ وَإِن سمَّيتهمْ بشرا

إِنْ كان قلبك لم تعطفه عاطفةٌ

عَلى المساكين فاستبدلْ به حجرا

هي الإغاثةُ عنوانُ الحياةِ فإِنْ

فقدتها كنت مَيْتًا بعد ما قُبرا

فقرة عن أنواع العمل التطوعي

يوجد أنواع كثيرة للعمل التطوعي لا يمكن حصرها، فكل عمل مفيد لشخص ما أو لمجموعة أو للبلد هو عمل تطوعي، ومن صور العمل التطوعي:

  • من صور العمل التطوعي السفر إلى بعض الدول الفقيرة ومد يد العون للناس وتقديم مختلف أنواع المُساعدة مثل تعليم الناس القراءة والكتابة أو تقديم العلاج والدواء أو تقديم الطعام وغير ذلك.
  • ومن أنواع العمل التطوعي أن يقوم الشخص بتعليم غيره مهارات مُعينة، حيث يمكن للناس أن يعملوا من خلال تلك المهارات ويستفيدوا منها.
  • ومن صور التطوع هو العمل الذي يقوم به الناس خلال وقوع الكوارث أو الطوارئ مثل الزلازل أو البراكين أو الحوادث الأخرى، ويكون التطوع بالتبرع بالدم أو بالمال أو بالمجهود أو الطعام أو اللباس أو تقديم أي نوع من أنواع المساعدة.
  • ومن أنواع التطوع تقديم المساعدة عن طريق الإنترنت، وذلك من خلال تقديم دروس وكورسات للأشخاص الآخرين مجانًا حتى يستفيدوا منها.
  • ومن ذلك أيضًا التطوع البيئي وهو قيام الفرد بالمساعدة في المشاريع التي تفيد البيئة، مثل نظافة الشوارع أو تزيينها وزرع الأشجار وغير ذلك من الطرق التي تساهم في الحفاظ على البيئة.
  • ومنها التطوع عن طريق تقديم المساعدة لذوي الاحتياجات الخاصة، مثل مُساعدة المكفوفين على طبع الكتب التي يحتاجون إليها عن طريق استخدام طريقة برايل وغير ذلك.

فقرة أشكال العمل التطوعي

يوجد للعمل التطوعي عدة أشكال حسب الشخص أو الجهة التي تقوم بها ويمكن ذكرها فيما يأتي وهي:

  • العمل التطوعي الفردي: وهو عمل تطوعي أو سلوك اجتماعي يقوم به الفرد وحده ومن تلقاء نفسه وبرغبة وإرادة منه بشكل كامل، ويكون بدافع الإحساس بالمسؤولية تجاه الآخرين، وحب التعاون ومساعدة الناس كمساعدة ومساهمة منه لكل من يحتاج إلى جهوده دون أي مقابل أو مردود مادي مقابل تلك الأعمال.
  • العمل التطوعي الجماعي: هو عمل تطوعي وسلوك يقوم به مجموعة أفراد من تلقاء أنفسهم ورغبةً منهم في مساعدة الناس، دون مقابل مادي أو معنوي، وإنما بدفعهم حب الخير إلى ذلك.
  • العمل التطوعي المؤسسي: وهو العمل التطوعي الذي يتم من خلال مؤسسات رسمية ومنظمة تكون مهمتها أساسًا تنفيذ أعمال تطوعية بهدف خدمة أفراد المجتمع من المحتاجين ومساعدتهم ومد يد العون لهم، وتختلف أنواع وأشكال الخدمات التي تقدمها تلك المؤسسات حسب الأعمال التي تهدف إليها.

اقرأ أيضًا: اذاعة مدرسية كاملة عن محو الامية

كلمة الصباح عن أهمية العمل التطوعي

إنَّ العمل اتلطوعي هو كل ما يتم بذله من جهد أو مال أو من أجل خدمة أشخاص آخرين قد نعرفهم وقد لا نعرفهم غير قادرين أو عاجزين عن تحقيق تلك الأعمال في الحياة، ولا بدًّ من معرفة أنَّ العمل التطوعي هو أفضل الأعمال في الإسلام  والتي يمكن للمسلم أن يتقرب بها إلى الله سبحانه وتعالى، فالابتسامة في وجوه الآخرين والكلمة الطيبة التي يقولها الإنسان تعدُّ من أعمال الخير التي يثاب عليها الإنسان، ويندرج العمل التطوعي تحت عناون عريض في الشرع هو التعاون على البر والتقوى، ولذلك فإنَّ المسلم ما دام يقوم بالعمل التطوعي فإنه يطيع الله تعالى ويلتزم أوامره ويساعد المسلمين وينال بذلك الأجر الكبير والثواب العظيم بإذن الله تعالى.

فقرة الدعاء عن العمل التطوعي

وأخيرًا وصلنا إلى الدعاء الذي سنتوجه به إلى الله تعالى عن العمل التطوعي: اللهم أعنا على فعل الخيرات واجعلنا ممن يتسابقون على فعلها يا ذا الجلال والإكرام، اللهم استعملنا لطاعتك وسخرنا لخدمة عبادك المسلمين ولفعل كل ما يقربنا إليك واجعل لنا بصمة خيرٍ في هذه الدنيا يا رب العالمين، اللهم سخرنا لفعل الخير، اللهم وسخِّر الخير لنا، اللهم اجعلنا ممن يفعلون الخير مهما صغر، فلا ندري أي حسنة تدخلنا الجنة برحمتك وعفوك وكرمك يا رحمن الدنيا والآخرة، يا رب العالمين.

خاتمة ‌اذاعة مدرسية عن العمل التطوعي

في نهاية الإذاعة المدرسية أتوجَّه بالشكر إلى حضرة المدير والمعلمين الأفاضل جميعًا، فقد حان وقت انتهاء هذه الاذاعة المردسية المباركة الطيبة عن العمل التطوعي وأرجو أن تكونوا قد استمتعم بها ونالت إعجابكم، وأن تعود علينا وعليكم وعلى الجميع بالنفع والخير الكثير، وشكرًا لكم أحبتي  على حسن استماعكم وإنصاتكم والذي أفتخر به، وأسأل الله ختامًا أن نلتقي مرةً أخرى في مواقف مشابهة، وكان معكم في هذا الضباح مقدم الإذاعة المدرسية الطالب فلان الفلاني، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

في نهاية مقال اذاعة مدرسية عن العمل التطوعي تعرفنا على العمل التطوعي بالتفصيل بعد ذكر مقدمة قصيره عن التطوع وذكر مقدمة برنامج تطوعي ، ثمَّ أدرجنا اذاعة مدرسية كاملة عن العمل التطوعي بما في ذلك هل تعلم عن التطوع و دعاء عن العمل التطوعي وغير ذلك.


إخترنا لك

0 تعليق