اخبار لبنان : جلسة حكومية الخميس في بعبدا فهل تكون الاخيرة؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تدخل الحكومة ابتداء من السبت المقبل مرحلة تصريف الاعمال مع انتهاء ولاية المجلس النيابي الحالي وبدء ولاية المجلس النيابي الجديد، وسط مخاوف عبّر عنها رئيس الحكومة نجيب ميقاتي من تعقيدات سياسية مقبلة ، قد تؤخر الاستحقاقات الدستورية نيابيا وحكوميا ورئاسيا،  مما يطرح السؤال عن المدى الذي ستبلغه فترة فترة تصريف الاعمال حكوميا .

وفي انتظار ان تتضح الصورة السياسية بعد صدور كل النتائج الرسمية للانتخابات النيابية، من المقرر أن تعقد الحكومة جلسة التاسعة والنصف من صباح الخميس المقبل  في القصر الجمهوري في بعبدا، لم يُعرف حتى الساعة ما اذا كانت ستكون الاخيرة أم لا.

ولم يتم بعد الانتهاء من اعداد جدول اعمال الجلسة مع ترجيح أن يكون حافلا لبت القضايا المتعلقة بتسيير شؤون الدولة والناس قبل دخول مرحلة تصريف الاعمال.

ومن المتوقع أن تتضح الصورة خلال النهار، لكن الثابت حتى الان ان القسم الاول من الجلسة سيشهد تقييما لمجمل العملية الانتخابية، وفق ما  تم الاتفاق في الجلسة الاخيرة.

Advertisement

المصدر: 24


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق