اخبار لبنان : مجلس جديد لادارة الضمان اوتعديل قانون الضمان الاجتماعي؟هذه التفاصيل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كتب جوزف فرح في الديار:

 

من يسبق من ؟تعديل قانون الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الذي احاله مجلس الوزراء الى المجلس الاقتصادي والاجتماعي لابداء الرأي في جلسة يعقدها الثلثاء في مقر المجلس واهمها تقصير عدد اعضاء مجلس ادارة الضمان من ٢٦عضوا الى ١٣لانتاجية وتخفيف المصاريف ، او اصدار مرسوم تعيين اعضاء جدد لمجلس ادارة الضمان ؟

Advertisement

 

 

هذا السؤال المطروح اليوم في ظل طرح اسماء ارباب العمل وممثلي الدولة بينما لم يقدم الاتحاد العمالي العام اسماء ممثليه في مجلس ادارة الضمان حيث اكد رئيس الاتحاد العمالي العام الدكتور بشارة الاسمر ان الاتحاد سيعقد اجتماعات مكثفة في اقرب فرصة ممكنة تمهيدا لانتخاب اعضاء يمثلون كل الاتحادات العمالية في خطوة نوعية ستظهر من خلال الاسماء التي سيطرحها الاتحاد .

ونفى الاسمر وجود اي خلافات بين العمال لتسمية ممثليهم لاننا سنعمد الى اجراء انتخابات في المجلس التنفيذي للاتحاد بكل شفافية وموضوعية خصوصا وان الكثيرين من العمال يرغبون في ان يكونوا في هذا المجلس المهم.

وكان وزير العمل مصطفى بيرم قد اعد مرسوم تعيين اعضاء مجلس الادارة الا ان عدم ارسال اسماء ممثلي العمال وعدم التوافق السياسي على اعضاء المجلس وخصوصا على تسمية رئيسه ادى الى التريث بانتظار تامين هذا التوافق.

وكان المرسوم يلحظ اعضاء الهيئات الاكثر تمثيلا لارباب العمل لمدة اربع سنوات وهم 10 اعضاء وهم السادة :من جمعية الصناعيين :هاني ابو جودة واحمد حطيط.

 

اما بالنسبة لممثلي الدولة في المجلس وعددهم 6 اعضاء فهم :مروان نسيب الزعبي, فادي عصام محسن  جورج جان نجار خالد عباس العياش علي محمد زعيترانطوان سعاده امين حداد.

كما اعد مرسوم اخر حول تعيين اعضاء للجنة الفنية في الضمان وهم السادة :ميراي جرجي الخوري رئيسا منال حسن شكر وحسن ديب دياب . وذكرت مصادر اقتصادية متابعة ان هناك اعتراضات على التسميات اولا بالنسبة لرئيسة اللجنة الفنية التي هي من الطائفة الروم كاثوليك بينما هناك مطالبة بان يكون هذا المنصب للموارنة كما كان سابقا اضافة الى ان عدد اعضاء الهيئات الاكثر تمثيلا لم يكن مناصفة حيث ان عدد الاعضاء من الطائفة الاسلامية 6 بينما عدد اعضاء الطائفة المسيحية 4 كما ان ممثلي الاتحاد العمالي العام وعددهم عشرة سيتقدم للانتخاب اكثر من العدد المطلوب وهذا ما سيعمل عليه رئيس الاتحاد من خلال الاتصالات التي سيقوم بها لتحقيق التمثيل الافضل للطبقة العمالية مع العلم ان الضمان يمر بظروف صعبة تحدث عنها مدير عام الضمان محمد كركي اكثر من مرة وعن معاناة المضمونين ان بالنسبة للادوية اوبالنسبة لدخول المستشفيات.

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق