اخبار لبنان : أحد أخطر ناقلي المخدّرات في قبضة قوى الأمن.. وهذا ما ضُبط بحوزته

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
صــدر عـــن المديرية العامة لقــوى الأمــن الداخلي _ شعبة العلاقـات العامة البـــلاغ التالــــي:

ضمن إطار المتابعة المستمرة التي يقوم بها مكتب مكافحة المخدّرات الإقليمي - صيدا في وحدة الشّرطة القضائية، لملاحقة تجّار ومروجي المخدّرات، ومن خلال تكثيف الجهود الاستعلامية والرصد، تمكّنت عناصر المكتب المذكور من توقيف أحد المتورطين بنقل المواد المخدّرة من لتوزيعها في محافظات وجبل والشمال والجنوب.

Advertisement


 فبعد توافر معلومات عن انطلاق المدعو: - أ. ع. (من مواليد عام ١٩٨٩، مكتوم القيد) من محلّة الشراونة - متوجّهاً إلى بيروت فالجنوب، وبحوزته كميّة من المخدّرات، نصبت له عناصر المكتب المذكور كمينًا محكمًا، تمكّنت في خلاله من توقيفه، وضبطت بحوزته كميّة من المواد المخدّرة مختلفة الأنواع، موضّبة ومعدّة للترويج، وهي عبارة عن:

- /23.5/ غ. كوكايين وباز الكوكايين.

- /1470/ غ. من "حشيشة الكيف".


/٥٥/ غ. من مادّة الماريجوانا.
- أجهزة خلوية.

 وتبيّن أنّه مطلوب للقضاء بموجب مذكرة توقيف وبلاغ بحث وتحرٍّ بجرم مخدّرات.

كذلك، ومن خلال كمينٍ آخر، تمكّنت العناصر من توقيف مروجَين يستحصلان منه على المخدّرات، وذلك بعد استدراجهما، وهما:

- ع. ح. (من مواليد عام ١٩٩٤، لبناني)

- م. ح. (من مواليد عام ١٩٩٨، فلسطيني)

إضافةً إلى توقيف عدّة أشخاص يستحصلون على المخدّرات من (أ. ع.) المذكور، وضبط مبالغ مالية عبارة عن /11/ مليون ليرة و /150/ دولاراً أميركيًا ناتجة عن التجارة والترويج.

 العمل لا يزال مستمراً لتوقيف آخرين تجري متابعتهم بإشراف القضاء المختص.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق