اخبار لبنان : معركة بيروت الثانية.. 'المستقبل' يريد رفع نسبة الاقتراع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
بعيدا عما اذا كان رئيس تيار المستقبل يرغب بالترشح للانتخابات النيابية ام لا، الا ان رمزية دائرة الثانية ستبقى كبيرة وتحديدا على الساحة السنية، لذلك فإن تيار المستقبل، اضافة الى قوى اخرى تعطي بيروت اهمية استثنائية على الصعيد الانتخابي.

لا تزال التحالفات والترشيحات في دائرة بيروت الثانية، كغيرها من الدوائر، غير واضحة حتى اللحظة، لكن اهداف القوى المتنافسة فيها يمكن معرفتها نظرا لطبيعة المعركة الانتخابية وقواعدها التقليدية.

يرغب "تيار المستقبل" في الحفاظ على عدد نوابه في دائرة بيروت الثانية، لا بل يريد استعادة مقعد النائب نهاد المشنوق الذي ابتعد سياسيا عن بيت الوسط، ما يعني ان "المستقبل" يصر على أن يثبت سيطرته الشعبية والسياسية على العاصمة بيروت.


وفق بعض الاحصاءات، فإن "المستقبل" حافظ في العاصمة على كتلته الناخبة الاساسية بعكس ما حصل معه في دوائر اخرى لذلك فهو سيعمل على الاستفادة من قدرته الشعبية لتحقيق الفوز على خصومه وتحديدا قوى "الثامن من اذار "التي اثبتت نفسها في الانتخابات الماضية.

نقطة قوة "حزب الله" انه يمكنه، في دائرة مثل بيروت الثانية التي تنخفض فيها نسبة التصويت، تأمين بلوك انتخابي صلب للائحة التي يتحالف معها، وهذه الكتلة من الاصوات لا تتأثر بإنخفاض نسبة الاقتراع او ارتفاعها، ولعل هذا ما يتخوف منه "تيار المستقبل".

من المتوقع ان يكون أحد اهداف "المستقبل" في الدائرة رفع نسبة التصويت كي لا يستفيد الحزب من انخفاض نسبة التصويت السني ليراكم حواصل انتخابية جديدة تمكنه من الفوز بمقاعد اضافية مع حلفائه.

كما ان "المستقبل" يعمل على عقد تحالفات جدية تشمل قوى سنية مستقلة واحزاب وتنظيمات لم يتحالف معها سابقا بهدف تأمين رافعات اضافية للائحة الزرقاء وعزل "قوى الثامن من اذار "انتخابيا.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار لبنان : معركة بيروت الثانية.. 'المستقبل' يريد رفع نسبة الاقتراع في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع لبنان 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي لبنان 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق