اخبار لبنان : انتخابات اليسوعية.. من فاز ومن خسر بالأرقام

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أعلنت الأمانة العامة في جامعة القديس يوسف في انتهاء الانتخابات الطالبية للعام الأكاديمي 2021-2022 في أحرامها الخمسة ومراكز الدروس الجامعية في المناطق حيث بلغت نسبة المشاركة 78.4%، وتمت باعتماد القانون النسبي، معتمدة على التصويت الإلكتروني منذ سنوات، وهذه السنة ومراعاة للظروف الحالية، من اقتصادية وصحية، قررت اعتماد الاقتراع عن بعد، أي أن الطالب يقترع من منزله".

وفي النتائج، حقق طلاب حزب "القوات اللبنانية"، وفق بيانه، فوزاً كاسحاً في الانتخابات الطالبية في "هوفلان" واسترجع رئاسة الهيئة الطالبية فيها، حيث خاضت "القوات" الانتخابات منفردةً في وجه لائحة "النادي العلماني". كما فازت "القوات اللبنانية" برئاسة كل من كليات ادارة الاعمال، الحقوق، الاتصالات، المعالجة الفيزيائية والعلوم المخبرية.

كما أعلن "النادي العلماني" فوزه بالرئاسة في 10 كليات من أصل 15 أي 98 مقعداً في كل من: كلية العلوم الاقتصادية، كلية الطب، كلية العلوم، معهد التعليم السينماتوغراف.


وفاز النادي العلماني بالتزكية في 7 كليات هي: كلية العلوم والآداب الانسانية، مدرسة القابلات القانونيات، المعهد الأعلى لعلاج النطق، معهد العلاج الانشغالي، معهد العلوم الإنسانية، كلية علوم التمريض، المعهد اللبناني للمعلمين.

وفي السياق عينه، أعلن قطاع الشباب في "التيار الوطني الحر"، "خوضه الانتخابات واحتفاظه بعدد الكليات التي نالها العام الماضي بحيث فاز التيار باربع كليات، في حين فازت المجموعات المستقلة هذا العام ايضاً بالعدد الاكبر من المقاعد والكليات".
وبحسب الناشطة في "النادي العلماني" تاليا الكيساندوكس، حاز النادي هذا العام رئاسة هيئات 7 كليات بالتزكية، هي: كلية العلوم والآداب الإنسانية، مدرسة القابلات القانونيات، المعهد العالي لعلاج النطق، معهد العلاج الانشغالي، معهد العلوم السياسية، كلية علوم التمريض، والمعهد العالي للمعلمين، و3 كليات بالانتخابات هي: كلية العلوم الاقتصادية وكلية العلوم ومعهد التعليم السينماتوغراف. وقالت إن النادي خسر كلية الحقوق بفارق صوت واحد عن مرشحي القوات، ونافس "بشراسة" في كلية إدارة الأعمال التي شارك في انتخاباتها للمرة الأولى. ورأت الكيساندوكس أن التأجيل "القسري" للاستحقاق على خلفية أحداث الطيونة صبّ في مصلحة طلاب القوات الذين "شدّوا" العصب الطائفي ولا سيما في السنوات التعليمية الأولى.
رئيس مصلحة الطلاب في القوات، طوني بدر، قال "إننا ضاعفنا عدد المقاعد واسترجعنا حرم هوفلان"، الذي تجرى فيه عادة أمّ المعارك، ويشكل بالنسبة إليها أولوية الأولويات. ونفى ما أشاعه التيار الوطني الحر من "مزاعم عن تنسيق جرى تحت الطاولة بين القوات وحركة أمل في الحرم، إذ خاضت القوات الانتخابات بلوائحها المنفردة، ومثل هذا التنسيق لم يحصل مرة واحدة طوال 15سنة مضت ولن يحصل أبداً".
حركة أمل نفت هي الأخرى، في بيان، الأمر، مدرجة إياه في خانة "المحاولات الفاشلة للتيار لمحو هزيمته في انتخابات الجامعة اليسوعية، ولا سيما في حرم هوفلان الذي جرت العادة أن يفوز به بأصوات حركة أمل التي قاطعت الانتخابات هذا العام ترشيحاً واقتراعاً قبل مجزرة الطيونة بأسابيع لعدم رغبتها في خوض تخالف مشؤوم معه مرة أخرى".
وعلمت «الأخبار» أن «أمل» تبنّت أوراقاً بيضاء برزت لدى فرز أصوات مجمع «هوفلان»، في حين أن طلاب حزب الله لم يترشحوا للانتخابات، وتركت لهم حرية الاقتراع لمن يشاؤون، مع التأكيد على مع التيار الوطني الحر في الكليات التي ترشح فيها.
وبدا لافتاً غياب طلاب تيار المستقبل عن المشهد الانتخابي في كل الجامعات، ومنها اليسوعية لكونهم التزموا، بحسب ما جاء في بيان قطاع الشباب والطلاب في التيار، مقاطعة الانتخابات ترشيحاً واقتراعاً.

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار لبنان : انتخابات اليسوعية.. من فاز ومن خسر بالأرقام في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع لبنان 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي لبنان 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق