اخبار لبنان : لبنان يتضامن مع الكاظمي بعد محاولة اغتياله.. هذه أبرز ردود الفعل الرسمية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أبدى الرسمي استنكاره الشديد لمحاولة الاغتيال التي تعرّض لها رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، فجر اليوم الأحد، إذ استهدفت 3 طائرات مسيرة مفخخة منزله بالمنطقة الخضراء في بغداد.

 

ودان رئيس الجمهورية العماد محاولة الاغتيال التي تعرض لها الكاظمي، معتبراً أن هذه المحاولة تستهدف ليس فقط شخص الرئيس الكاظمي، بل كذلك الاستقرار والامن في والجهود المبذولة في سبيل تعزيز الوحدة الوطنية العراقية وتفعيل الاقتصاد الوطني وتوفير حياة هانئة للشعب العراقي الشقيق.

بري

بدوره، أجرى رئيس مجلس النواب الأستاذ اتصالاً هاتفياً برئيس الوزراء العراقي السيد مصطفى الكاظمي، مطمئنا الى صحته ومهنئاً بسلامته وعائلته من محاولة الاغتيال.

وكان بري أبرق للكاظمي مستنكرا محاولة الاغتيال، وجاء في نص البرقية: "مجددا ينسل سيف الغدر محاولا مع خيوط الفجر إغتيال العراق وأمنه وإستقراره باستهدافكم وعائلتكم الكريمة بعدوان آثم ... ان يد الله فوق أيديهم . إنني بإسم المجلس النيابي وبإسمي الشخصي أهنئكم وعائلتكم والعراق بسلامة النجاة من هذه المحاولة الآثمة وحسبكم قوله تعالى : (سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار) سلام للعراق، سلام على طيبات النذور، سلام على نبعة الصامدين، سلام ما ظل روض يفوح، ما ساقطت روض الدوح ريح، سلام لنجم العراق وفجر يلوح".

ميقاتي

كذلك، أجرى رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي اتصالاً برئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي وهنأه بالسلامة بعد نجاته من محاولة الاغتيال التي تعرض لها.

ومع هذا، فقد تمنى الرئيس ميقاتي للعراق الشقيق  دوام الامن والاستقرار.

وزارة الخارجية

من جهتها، أصدرت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية بياناً دانت فيه بشدة محاولة اغتيال الكاظمي، متمنية للعراق الأمن والاستقرار.

وأكدت الخارجية اللبنانية وقوفها الى جانب العراق في سبيل تعزيز وحدته وسيادته واستقلاله، وتوفير الهدوء والرخاء لشعبه الشقيق.

وأبرق الرئيس إلى رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، مستنكراً محاولة الاغتيال الاثمة التي تعرض لها ومهنئا بالسلامة، داعيا الله أن "يحمي العراق وشعبه من كل شر". وجاء في البرقية: "تختلط لدينا مشاعر الحزن والسرور ونحن نتابع اخبار العراق الحبيب ووقائع الاعتداء الاثم الذي تعرض له منزلكم. نحزن لوجود قوى ضالة تراهن على بقاء العراق اسير الفوضى والتقاتل ونعبر عن سرورنا لنجاة دولتكم من محاولة الاغتيال. إننا اذ نحمد الله على سلامتكم ندين المحاولة باشد العبارات، ونسأل الله أن يحمي العراق وشعبه من كل شر، وان يمنحكم العزيمة والقوة والحكمة لتعزيز المسار الديموقراطي للشعب العراقي . مع اطيب التمنيات وصادق الدعاء لكم وللعراق". 

أرسلان

وغرد رئيس الحزب "الديمقراطي اللبناني" طلال أرسلان، على "تويتر" قائلاً: "نستنكر وندين محاولة الإغتيال التي تعرض لها رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ونعتبر أن أمن دولة العراق الشقيقة واستقرارها من أمن لبنان واستقراره. بالمناسبة نأمل أن تنعم منطقتنا بالإستقرار حيث لم تعد الشعوب تحتمل المزيد من الإرهاب والأزمات المعلومة أهدافها، حمى الله العراق".

من جهته، استنكر رئيس حزب "القوات اللبنانية" في بيان، محاولة الاغتيال التي تعرض لها الكاظمي، معتبراً أن الاخير يعمل على وصول دولة فعلية حقيقية في العراق، وقد أشرف على تنظيم انتخابات حرة ونزيهة وشفافة.  

وقال: "بكل أسف ما زال البعض مصراً كما في العراق كذلك في دول أخرى في المنطقة على مواجهة الإرادة الشعبية بالعنف والإكراه ومحاولات الاغتيال. لم يبن الاغتيال والعنف يوما مجتمعا او دولة. بهذه المناسبة أتمنى للسيد الكاظمي دوام السلام والأمان، وأتمنى للعراق الشقيق خروجا سريعا من الدوامة التي ما زال يتخبط بها". 

وهاب

بدوره، غرّد رئيس حزب التوحيد العربي الوزير السابق وئام وهاب عبر حسابه على "تويتر" قائلاً: "محاولة إغتيال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي تستهدف منع قيامة الدولة العراقية الذي عمل الكاظمي بإصرار على قيامتها. العملية مستنكرة ومدانه بكل المعايير حمى الله عراقنا الحبيب وأعاده إلى عزه".

فضل الله

ودان العلامة السيد علي فضل الله في بيان، محاولة الاغتيال التي تعرض لها الكاظمي، معتبراً انها "تهدف إلى ضرب وحدة العراق واستقراره وأمنه وتسعى لإدخال هذا البلد في اتون حروب وفتن".
ودعا فضل الله كل الأطراف والقوى والسياسية إلى "اليقظة والوعي لإفشال هذه المؤامرة من خلال تغليب لغة الحوار على لغة الانقسام والنزاع وأن تكون مصلحة العراق هاجس الجميع".
الخازن
وشجب الوزير السابق وديع الخازن محاولة الإغتيال التي تعرض لها الكاظمي من خلال استهداف منزله بقصف صاروخي، واعتبر ان "هذه المحاولة تستهدف ليس فقط شخص الرئيس الكاظمي بل الشعب العراقي بأكمله، وهي محاولة واضحة لنسف الأمن والاستقرار في العراق، وما يبذل من جهود  لتنشيط الاقتصاد وتمتين أواصر اللحمة بين أبناء البلد الواحد".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار لبنان : لبنان يتضامن مع الكاظمي بعد محاولة اغتياله.. هذه أبرز ردود الفعل الرسمية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع لبنان 24 وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي لبنان 24

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق