اخبار مظاهرات لبنان : حراك المتعاقدين: نتبع قرارات الوزارة وبيان موظفي الرابطة لا يعنينا

0 تعليق ارسل طباعة

أكد حراك المتعاقدين أن اليوم هو "يوم تدريس عادي، والوزير لم يصدر تعميما بوقف التعلم عن بعد، إنما رابطة الثانوي هي التي أعلنت إضرابا خاصا بها". وقال الحراك في بيان اليوم: "هذا لا يعنينا، لأننا لسنا بموظفين عند الرابطة بل نتبع قرارات وزارة التربية. أضف الى ذلك، أنه لا يستطيع أحد منعنا من إرسال الدروس عبر المنصات من منازلنا الى منازل الطلاب، فالإضراب يتعلق بالرابطة التي أوقفت الدروس، وبالتالي بما أن الطلاب في المنازل وليس في المدارس، فلا سلطة من الإدارات عليكم ولا على الطلاب لأننا والطلاب تابعون للوزارة وليس لقرارات الرابطة الخاصة".

وتابع: "غدا سنكون في الوزارة لنناقش هذا الأمر مع وزير التربية ونبلغكم بكل جديد. تابعوا عملكم كما كان وأرسلوا الدروس على المنصات ثم سجلوا ساعاتكم وشرح دروسكم مع عناوينها وأرسلوها الى داخل بطاقات التدريس واحتساب الساعات والى الطلاب، قوموا بواجبكم وسجلوا ساعاتكم".

أضاف: "أما ذكر الرابطة في بيانها أنها مع احتساب ساعات المتعاقدين فهذا شيك
من دون رصيد لا يصرف عند وزير المال. لو كنتم حريصون على المتعاقدين لجلبتم قرارا من وزير المال باحتساب الساعات قبل إعلانكم الإضراب لكن "ما بيطلع بإيدكم".


وختم الحراك: "لا تضحكوا علينا لأن كل الناس تعرف أن وزير المال رفض احتساب ساعات المتعاقدين منذ الأول من آذار ولغاية 15 منه، على قاعدة أن لا أجر من دون عمل وقد تناسى أنكم تقبضون من دون أن تعملون".
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق