اخبار مظاهرات لبنان : الراعي: المطلوب قرار سياسي جريء لتنفيذ الإصلاحلات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، قداس الأحد في بكركي، عاونه فيه النائب البطريركي العام المطران حنا علوان والنائب البطريركي أنطوان عوكر، في حضور السفير السابق لدى الفاتيكان العميد جورج خوري، رئيس بلدية حملايا ديلور أبي شبل، مختار البلدة ووفد من أهلها.

 

وألقى الراعي عظة قال فيها: "الأنظار تتجه إلى الحكومة لإنهاض البلاد من قعر هذه الأزمات. فالكل ينتظر أن تبادر إلى الإصلاحات المطلوبة في الهيكليات والقطاعات، ولا سيما أن العديد من الدراسات موجودة وحلولها جاهزة: فالمطلوب قرار سياسي جريء لتنفيذها. وينتظر منها الشعب إجراء تعيينات إدارية على أساس الكفاءة، بعيدا من آفة المحاصصة، لكي تكسب ثقة الشعب وشبيبة الوطن. وفيما نهنئها على قرار البدء باستكشاف وجود غاز ونفط، ينتظر منها الجميع المسارعة إلى البدء بإنشاء محطات ثابتة لتوليد الطاقة الكهربائية، والحد من اللجوء إلى حلول موقتة، كانت لها غاياتها المعروفة. وينبغي أن تنظر الحكومة إلى حال الشعب ومشكلته مع المصارف وقد أضحوا متسولين على أبوابها، ومع الصيارفة، ومع محال المواد الغذائية التي ترفع أسعارها من دون رقيب أو حسيب أو رحمة أو صوت ضمير".

 

وأضاف الراعي: "فيما نشعر مع الحكومة والمسؤولين بثقل كل هذه الأوضاع، فضلا عن الهم الأكبر بانتشار وباء الذي يهدد سلامة المواطنين صغارا وكبارا، ويوجب معالجة دقيقة وتعاطيا أكثر جدية، نصلي إلى الله لكي يعضد المسؤولين ويلهمهم السبل للخروج من الأزمة الاقتصادية والمالية الخانقة، ونلتمس منه أن يحمي شعبنا من الجوع والعوز والمرض، ولا سيما من وباء كورونا. فهو قدير وسميع ومجيب".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق