اخبار مظاهرات لبنان : ذكرى 14 شباط: 'التيار' ليس مدعواً.. لماذا نُقل الاحتفال إلى 'بيت الوسط'؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كتبت صحيفة "" تحت عنوان "خطاب "مفصلي" للحريري في ذكرى اغتيال والده": "ينهمك "تيار المستقبل" في التحضير لاحتفال الذكرى الخامسة عشرة لاغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق ، يوم الجمعة المقبل، فيما بات محسوماً عدم دعوة "التيار الوطني الحر" ورئيسه وزير الخارجية السابق جبران باسيل، في ظل القطيعة السياسية بين الطرفين، على خلفية الأحداث الأخيرة في .
وتوقع أن يلقي رئيس الحكومة السابق ، "خطاباً مفصلياً" في المناسبة، حسبما ذكر موقع "مستقبل ويب" التابع لـ"تيار المستقبل". ولفت إلى أن "الخطاب سيكون مبنياً على مقاربات نقدية، سياسية وتنظيمية، تستند إلى ثوابت (الحريرية الوطنية) وقيمها، وتؤسس لرسم خريطة طريق (تيار المستقبل) لمواجهة التحديات المقبلة، ووضع النقاط على الحروف بعد التطورات الأخيرة بعد 17 تشرين الأول، ولا سيما على صعيد "التسوية" التي انقلب عليها العهد، والعلاقة مع باقي المكونات السياسية، والحملات التي يتعرض لها".

 

وعن نقل احتفال ذكرى اغتيال الحريري من مركز "بيال" في وسط العاصمة إلى بيت الوسط، قال النائب السابق مصطفى علوش: "لا أعرف الأسباب ولكن أعتقد أن هناك مخططات لقطع الطرقات باتجاه البيال ولإعاقة الوصول. أنا شخصياً لم أرتح لهذا الأمر لأنه لوجيستياً سيعيق مسألة وجود الناس المشاركين وهو لا يتسع لعددهم"، مشدداً على أن "الدعوة وصلت إلى رئيس الحكومة الأسبق فؤاد السنيورة بعكس ما أُشيع". كان تيار المستقبل قد أعلن في بيان عن نقل مكان الاحتفال بناءً على طلب الحريري الذي سيكون شخصياً في استقبال المدعوين الذين سيتوجه إليهم بكلمة للمناسبة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق