اخبار مظاهرات لبنان : وزيران يضعان ربطة عنق.. 'حزب الله' و'التسريحة الحكومية الجديدة'!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كتب عماد مرمل في صحيفة "الجمهورية" تحت عنوان ""حزب الله" و..."التسريحة الجديدة"!": "يشكّل تمثيل "حزب الله" في حكومة حسان دياب علامة فارقة، كونه انطوى على خصائص غير مألوفة تعكس الحسابات الدقيقة التي حددت نمط حضور الحزب في هذه الحكومة، مقدّماً نفسه بـ"تسريحة وزارية" جديدة.
صحيح أنها ليست المرة الاولى التي يلجأ فيها "حزب الله" الى انتقاء أسماء من خارج النسيج التنظيمي المباشر للمشاركة في مجلس الوزراء، كما حصل على سبيل المثال مع اختياره الدكتور جميل جبق لوزارة الصحة في الحكومة السابقة، بينما تولّى الوزيران محمد فنيش ومحمود قماطي التعبير عن الهوية السياسية الدامغة للحزب.

لكنها المرة الاولى التي تكون فيها الحصة الوزارية للحزب كاملة من التكنوقراط او الاختصاصيين المصنّفين في خانة المناصرين له، ممّن لا ينتسبون عضوياً الى جسمه ولا يحملون بطاقته، كما هي حال وزير الصحة حمد حسن ووزير الصناعة عماد حب الله في حكومة دياب.

وضمن هذا السياق، أتى حتى الشكل معبّراً، إذ انّ كلّاً من حسن وحب الله يرتديان ربطة عنق خلافاً لـ"التوازن" الذي كان قائماً على مستوى "المظهر الخارجي" للحزب في الحكومة السابقة بين "لوك" فنيش وقماطي و"لوك" جبق.

يؤشّر اختيار حب الله وحسن الى تنوّع في مروحة الخيارات لدى الحزب، الذي أوحى عبر تسليم "الأمانة" الى هذين الإسمين أنّ ثقته في بيئته واطمئنانه الى صلابة تكوينها وقناعاتها لا تقلّ عن ثقته في الشخصيات الحزبية المنتمية مباشرة إليه".
لقراءة المقال كاملاً اضغط هنا.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق