اخبار مظاهرات لبنان : عبد الصمد تفقدت تلفزيون لبنان: تعيين مجلس ادارة على رأس القرارات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
أكدت وزيرة الاعلام الدكتورة منال عبد الصمد نجد، في حديث الى "تلفزيون " بعد جولة تفقدية قامت بها في مبنى التلفزيون في تلة الخياط، "اننا منذ تسلمنا مهماتنا في الحكومة أردنا ان يكون عملنا موضوعيا وحياديا". وقالت: "ليس لدينا اي اجندة سوى اجندة الاصلاح وتطوير الادارة، وهذه كانت عملي منذ بداية حياتي المهنية والوظيفية، ولن أغير طريقة تعاملي مع الامور. فلنضع جانبا كل الصراعات ولنفكر في مصلحة بلدنا وحاجات الناس وكيف نطور بلدنا ونرفعه الى مصاف الدول المتقدمة، وننقل من خلال الاعلام صورة متطورة عن لبنان".

وأشارت الى أن "هاجسنا الاساسي في البيان الوزاري كان تلبية متطلبات الشارع والصرخة التي تطلق فيه، وهي مطالب محقة ونحن وضعناها على رأس لائحة الاصلاح، ومن ضمنها استقلالية القضاء والعمل على مكافحة الفساد وتعزيز الشفافية وسيادة القانون. كذلك تطرقنا الى السياسة المالية والنقدية التي تشكل هاجسا عند الاشخاص خصوصا في موضوع ضمان الودائع، بالاضافة الى مواضيع اخرى تلحظ امورا اقتصادية ومعيشية شعبية اجتماعية، وهي حكما ستساهم في نهوض الاقتصاد، لذلك يجب ان يكون لدينا ايمان بأن هذه الحكومة أتت لتطبيق الاصلاحات التي هدفها إعادة الثقة بالحكومة لنكسب ثقة المجتمع الداخلي المساعد على زيادة الاستثمارات، بالاضافة الى ثقة المجتمع الدولي لنحصل على استثمارات ومساعدات خارجية".

وعن الواقع الاعلامي، قالت: "سبق ان صدر قرار من مجلس الوزراء بالغاء وزارة الاعلام، بناء على الورقة الاصلاحية التي صدرت في تشرين الاول 2017، لكن في رأيي ان دور الاعلام رائد ولذلك يجب اعادة النظر في دور وموقع الاعلام لا سيما بعد تحوله من اعلام رسمي الى اعلام عام بفعل التقنيات الحديثة والتواصل الرقمي والمعرفة الرقمية. لذلك يجب اعادة النظر في هيكلية وزارة الاعلام لكي تتماشى مع هذا التطور وتواكب التقنيات والتطورات".

وسئلت عن الشغور في "تلفزيون لبنان"، فأجابت: "بالنسبة الى الشغور في مجلس الادارة منذ اكثر من 3 سنوات، فان التلفزيون بحاجة الى تطوير وتنظيم اكثر في موضوع الموظفين. وخلال زيارتي اليوم سمعت من المديرين افكارا جيدة في ما يتعلق ببعض المشاكل، وأبرزها عدم وجود رئيس واعضاء لمجلس الادارة، ما يمنع تلفزيون لبنان من اتخاذ القرارات الرئيسية والجوهرية التي تساعد على تطويره، وتبقى قرارات تصريف الاعمال، ومن الاهمية وجود هيئة ادارية ورئيس مجلس ادارة لاتخاذ القرارات الكفيلة بنهوض هذا التلفزيون وتطوره لنصل به الى مصاف التلفزيونات العامة في الدول المتطورة".

وأكدت "ان تعيين مجلس ادارة للتلفزيون يأتي على رأس القرارات، وهناك افكار جيدة كما هناك نقاط قوة، لان تلفزيون لبنان يتميز بالكثير من القدرات والموارد التي يمكننا الاستفادة منها لكي نحوله الى قطاع منتج، وبالتالي يجب ان يكون هدفنا الاساسي اعادة العصر الذهبي للاعلام العام ولتلفزيون لبنان".

وكانت الوزيرة عبد الصمد جالت في أرجاء مبنى التلفزيون والتقت المسؤولين عن المحطة، واستمعت الى مطالب الموظفين والمشاكل التي يعانيها التلفزيون ونقاط القوة فيه والتحديات التي يواجهها.

وأكدت ان موضوع تعيين مجلس ادارة للتلفزيون هو من أولوياتها، مشيرة الى انه "تم وضع رؤية لوزارة الاعلام ضمن البيان الوزاري".

 

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق