اخبار مظاهرات لبنان : الخولي: مسؤولية انقاذ لبنان تستدعي قرارات جريئة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
 اعتبر رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مارون الخولي، في تصريح، "أن اللبنانيين أيقنوا بعد 91 يوما بأن طريق الثورة أصبح الخيار الوحيد لهم لانقاذ البلد خصوصا بعد فشل السلطة في تأليف الحكومة وحتى في تصريف الاعمال وفي عدم اعتذار الرئيس المكلف".

ورأى أن "ما حصل في شارع الحمرا من تخريب للمصارف ولمبنى جمعية المصارف مرفوض وغير مقبول لكنه مبرر نتيجة غضب المواطنين من الاجراءات غير القانونية التي اتخذتها الجمعية"، محملا مسؤولية التخريب الى "حاكم مصرف لبنان والى جمعية المصارف المتهمين بانتهاك قانون النقد والتسليف وقانون حماية المستهلك، والمسؤولين عن الازمة المالية".

واكد "ان لبنان في قلب الانهيار، وان مسؤولية انقاذه اليوم تحتم اتخاذ قرارات جريئة وشجاعة تتخطى كل المعوقات مهما كانت، وان الايام والاسابيع المقبلة ستكون شاهدة على قدرة اللبنانيين للتخلص من منظومة الفساد واسقاط نظام المحاصصة".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق