اخبار مظاهرات لبنان : جيران كارلوس غصن يروون: استقيظنا ووجدنا النوافذ مفتوحة!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كتبت صحيفة "" تحت عنوان " محيط منزل غصن في ساحة لكاميرات المراسلين... والجيران منزعجون": "يستبعد جيران المدير العام السابق لتحالف "نيسان – بيجو"، كارلوس غصن، في منطقة الأشرفية، وجوده داخل المنزل، لكنهم يؤكدون أن النوافذ كانت مقفلة حتى يوم الأحد ليستفيقوا أمس ويجدوها مفتوحة على مصراعيها، حسبما قال بعضهم لـ"الشرق الأوسط".
لا يهتم الجيران كثيراً بكون غصن قد هرب من اليابان "في مغامرة كأفلام السينما"، كما يقول أحدهم، مضيفاً: "هو يملك المال ليموّل عملية هروبه. أما نحن فننظر بخوف إلى ما ستؤول إليه أحوالنا في ظل الأزمة الاقتصادية الخانقة" التي يمر بها .
الجيران الذين اعتادوا على ضجيج طلاب كلية إدارة الإعلام في الجامعة اليسوعية، لا يستسيغون اقتحام وسائل الإعلام وكاميرات القنوات التلفزيونية حيّهم العتيق ويعبّرون عن انزعاجهم، حسبما قال طوني خوري لـ"الشرق الأوسط"، مضيفاً: "وعد غصن بالكلام بعد الأعياد. لماذا يستعجلون؟ فلينتظروا (أي الإعلاميين)، أليس ذلك من وقوفهم تحت المطر منذ الصباح؟!". ويتابع: "لا أعرف إن كانت زوجته أو أحد أفراد عائلته في الداخل، فللمنزل مدخلان، والمواقف تحت الأرض، ولا يمكن ملاحظة من يدخل ويخرج. على أي حال، غصن لم يكن يتردد كثيراً على المكان قبل احتجازه، وإذا حضر فيفضل أن يتم الأمر بتكتم. ولم نكن نشعر بذلك".

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق