اخبار الاردن اليوم - الأردن من مجلس الأمن: حماية المقدسات والدفاع عنها أولوية الملك الوصي عليها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جي بي سي نيوز:- قال المندوب الاردني الدائم لدى الامم المتحدة، سيما سامي بحوث إن الحل العادل والشامل للقضية الفلسطينية هو على رأس جدول أعمال المملكة الاردنية الهاشمية، مؤكدة أن حماية الأماكن المقدسة وهويتها العربية والدفاع عنها أمر في غاية الأهمية بالنسبة للأردن ، وفقا لـ "الدستور"
وقالت بحوث خلال مشاركتها بكلمة امام مجلس الامن الذي ناقش امس الاول الاثنين القضية الفلسيطينة، «ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس الشريف امانة تؤديها المملكة وستستمر بكل قدراتها» ، مضيفة «أن حماية المقدسات والدفاع عنها وعن هويتها الاسلامية والمسيحية هي أولوية للوصي عليها، الملك عبدالله الثاني». 
وادانت السفيرة بحوث المتطرفين الذين قاموا مؤخراً بغزو المسجد الاقصى تحت حماية الشرطة والقوات الخاصة الإسرائيلية مشددة على أن الاردن سيظل «يكرس كل امكانياته للحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني القائم في الاماكن المقدسة». 
وفيما يتعلق بقضية اللاجئين الفلسطينيين، دعت المجتمع الدولي إلى الوفاء بمسؤوليته تجاههم ، مؤكدة ان القضية هي من أهم قضايا الوضع النهائي التي يجب حلها على اساس قرارات الدولية وخصوصا القرار رقم 194 و»بما يلبي حقهم في العودة والتعويض».

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق