بعد فشل البرنامج السعودي ووزارة التعليم العالي.. طلاب اليمن المبتعثين يدعون قطر تحمل مسؤولية ملف الابتعاث

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تتواصل اعتصامات الطلاب اليمنيين المبتعثين للدراسة بجمهورية العربية في مبنى الملحقية الثقافية لليوم الثاني على التوالي نتيجة ما آلت إلى ظروفهم المعيشية الصعبة في ظل صمت وإهمال حكومي واضح وغير مسبوق متسبباً في إحداث معاناة كبيرة لهم وأسرهم في الخارج.

مطالب الطلاب المبتعثين لا تتعدى حقوقهم المشروعة والعادلة والمتمثلة بصرف جميع مستحقاتهم المالية المتأخرة لعام كامل ووضع حلول جذرية وشاملة لكافة هذه المشاكل التي يعانون منها طيلة السنوات الماضية، داعيين جميع الطلاب في دول الابتعاث إلى الاستمرار في الاعتصامات في الملحقيات الثقافية، ونقل هذه الاعتصامات إلى السفارات اليمنية في جميع الدول في واحدة من الخطوات  التصعيدية، ودعوتهم لكافة وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني إلى التفاعل والنشر.

محملين رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس الوزراء ووزارة التعليم العالي مسؤولية كل التبعات التي سيحدثها التصعيد القادم، في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم المشروعة والحل الشامل لكافة هذه المشاكل وأهمها سرعة صرف المستحقات المتأخرة كاملة حتى تاريخه، وضمان الانتظام في الصرف وبصورة تلقائية دون ضياع وقت الطلاب في المناشدات كي يتفرغوا للتحصيل الدراسي والبحث العلمي  بدلاً من اللجوء للوقفات والاعتصامات.

وفي تطور ملحوظ دعا طلاب المبتعثين للدراسة في الخارج دولة قطر إلى عودة تحملها ملف الابتعاث كما كان من سابق وانتظامها في صرف مستحقات الطلاب في جميع دول الابتعاث بنجاح منقطع النظير دون أية مشاكل تذكر، بعد الفشل الذريع للبرنامج السعودي ووزارة التعليم العالي اليمنية في تحمل هذا الملف، مجددين مطالبهم في إقالة ومحاسبة كل المتسببين بمعاناتهم الدراسية والمعيشية طيلة الفترة الماضية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر بعد فشل البرنامج السعودي ووزارة التعليم العالي.. طلاب اليمن المبتعثين يدعون قطر تحمل مسؤولية ملف الابتعاث في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق