خلية حوثية في مسقط رأس "هادي".. تقرير: إساءة جديدة.. إعلام السعودية وقطر يتهم الجنوبيين بالعمالة لإيران

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

وجهت صحيفة سعودية رسمية عريقة ومنصات قطرية اتهامات مبطنة للجنوبيين بالعمالة لإيران، وذلك في اعقاب انتكاسات تعرض لها الحلفاء المحليون، في الحرب ضد الاذرع المحلية لطهران "جماعة ".

ونقلت منصات إعلامية ممولة قطرياً مزاعم القبض على خلية حوثية في بلدة الوضيع بأبين، مسقط رأس الرئيس ، دون ان تبين أي ادلة ولا أسماء عناصر الخلية او صورهم، وهو الأمر الذي يبدو انها رسائل سياسية ردا على اتهام الاعلام الجنوبي للإخوان بالتواطؤ مع الحوثيين وتسليم جزء من محافظة لأذرع طهران التي تتقاتل مع للظفر بنفط وثروات .

وقالت صحيفة عكاظ السعودية الرسمية إن الأجهزة الأمنية الموالية لتنظيم الإخوان (فصائل النائب علي محسن الأحمر)، داهمت منزلا في بلدة الوضيع مسقط رأس هادي، وضبطت خلية حوثية تعمل لصالح الميليشيات الموالية لإيران، في تطور خطير على الحرب الدائرة بين الرئيس ونائبه منذ العام 2017م.

وزعم مراسل عكاظ "اليمني" نقلا عن مصادر حوثية في قوله إن اجتماعات عقدها مندوب الملالي في حسن إيرلو مع قيادات جنوبية موالية للحوثي الأسبوع الماضي، وبأن "إيرلو" طلب من القيادات العمل من داخل محافظات الجنوب"؛ دون ان يوضح طبيعة العمل الذي طلب السفير الإيراني من الاذرع المحلية الجنوبية.

 وقال المراسل اليمني للصحيفة السعودية "إن قائد الخلية الذي قبض عليه عينته المليشيا مديراً عاماً لمديرية الوضيع، وأنه تسلل إلى أبين بناء على توجيه من إيرلو للبحث عن مناصرين والترتيب لإثارة الفوضى في إطار خطة لتنفيذ هجوم على أبين ولحج وعدن وإعادة السيطرة عليها مرة أخرى.

وقللت الصحيفة السعودية من إمكانيات الحوثيين في السيطرة على محافظة المعقل الأخير لتنظيم الإخوان المصنف على قوائم الإرهاب السعودية في العام 2014م.

 وزعمت الصحيفة ان المليشيا الحوثية أخفقت في تنفيذ مخطط إيرلو لاختراق محافظة مأرب ما دفعها للتوجه نحو شبوة ومحافظات الجنوب للبحث عن تغطية لفشلها الذريع ورفع معنويات مقاتليها المنهارة"؛ في إشارة الى عدم وجود أي مقاومة تذكر لها على غرار المقاومة المزعومة في مأرب.

وقالت الصحيفة ان تسير على ما نسبته 1% من مساحة مأرب الجغرافيا كل شهر، وأنها استحوذت خلال 20 شهراً على ما نسبته 19 % من المساحة الجغرافية للمحافظة النفطية، في حين قال الحوثيون انهم أصبحوا على مقربة من مركز محافظة مأرب بـ16 كيلو متر فقط.

ودأبت الصحافة السعودية والقطرية على الالقاء اللوم في كل انتكاسة اخوانية امام الحوثيين، على الجنوبيين الذين نجحت قواتهم في اجبار الميليشيات الإيرانية، على توقيع اتفاقية السويد قبل ان ينقلب عليها ويرفض تنفيذ بنودها.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر خلية حوثية في مسقط رأس "هادي".. تقرير: إساءة جديدة.. إعلام السعودية وقطر يتهم الجنوبيين بالعمالة لإيران في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق