"سالم ثابت" يفند مزاعمه.. تقرير: "صالح الجبواني".. تسليم شبوة للحوثيين نهج يناهض المناطقية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يشن الحوثيون الموالون لإيران هجوما واسعا منذ أيام على المناطق الحدودية الجنوبية اليمنية، في ريف بيحان بشبوة، فيما برر مسؤول معزول الحرب الحوثية على المحافظة الجنوبية بانها تأتي في سياق نهج مناهضة ما اسماه بالمناطقية؛ والمناطقية مصطلح أطلقه الاخوان والحوثيون على الجنوبيين الذين يطالبون باستعادة دولتهم.

وبرر وزير النقل المعزول صالح الجبواني، تسهيل عناصر جنوبية للميليشيات الحوثية للسيطرة على ، بدعوى ان ذلك نهج يناهض المناطقية التي زعم انها منهج يكرسها ، فيما فند عضو هيئة رئاسة المجلس والسياسي الجنوبي البارز سالم ثابت تلك المزاعم، ان قوات النخبة الشبوانية ليس فيها أي جندي من المحافظات الجنوبية الأخرى.

وقال الجبواني ان شبوة ترحب بالجميع وانها ضد المناطقية التي زعم انها موجودة في المجلس الانتقالي الجنوبي.

وكان الجبواني المقرب من قطر وإيران يعلق على تصريحات لسالم ثابت العولقي حول ظهور شخصيات سهلت للإخوان السيطرة على شبوة في أغسطس (آب) من العام 2019م، وظهرت مؤخرا تناصر في اجتياحه للمحافظة الجنوبية.

وقال ثابت في بوست على "إن عوض المحوط ومالك أحمد مساعد، وابن الأمير، وغيرهم من أبناء شبوة المتحوثيين، إذا وصلوا عتق سيقولون: "شبوة أولاً.. وما في شبوة إلا أهلها، وهو ذاته شعار إخوان شبوة، وعلي محسن الأحمر".

وأكد العولقي أن "لا فرق بين الغازي الدخيل، اكان إخوانيا من والجوف، أو حوثيا من صعدة وصنعاء".

واعتبر صالح الجبواني تسهيل شخصيات محسوبة على أطراف إقليمية مناهضة لحق تقرير مصير ، بانه سيكون مرحب بهم، وهو ذاته الشعار الذي رفعته الاذرع المحلية لتنظيم إخوان في شبوة.

وصالح الجبواني هو وزير نقل معزول، يعد من الاذرع المحلية لتحالف قطر وتركيا وإيران، وساهم في انشاء معسكرات في محافظة شبوة النفطية بتمويل من هذه الأطراف الإقليمية، قبل ان يجد نفسه بعديا بفعل رفض الإخوان القبول به، الأمر الذي دفعه إلى إعادة احياء تحالفه السابق مع الحوثيين الموالين لإيران، ويجتهد حالياً لتبرير اجتياح أذرع طهران المحلية للمحافظة النفطية الجنوبية.

وقال سالم ثابت العولقي "إن شبوة جنوبية ولن تكون إلا جنوبية يا مشاريع الشمال، وأدواتها وديكوراتها وكلمة الفصل لشبوة وأحرارها عما قريب".. مؤكدا انه "لا يوجد في انتقالي شبوة وقوات النخبة الشبوانية شخص واحد من خارج شبوة، كلهم أبناء المحافظة يشبهون جبالها وسهولها وبحرها ورمالها من رضوم إلى بيحان ولا يوجد ضالعي أو يافعي أو أبيني أو حضرمي يبسط على بئر نفط واحدة بشبوة مثل ضرمان كما لا يوجد فينا من يقول: اين عاتسير يا خبير".. مضيفا "انها شبوة التي نشبهها وتشبهنا ونسأل الله لكم الهداية".

واستعانت اطراف إقليمية بشخصيات محسوبة على الجنوب ابرزها أحمد مساعد حسين، في التسهيل للإخوان بالسيطرة على محافظة شبوة النفطية الجنوبية، لتعود تلك الشخصيات مرة أخرى في عملية تسهيل جديدة للحوثيين، الموالين لإيران الذين يعتزمون السيطرة على حقول النفط في جنة ببيحان.

واختفى أحمد مساعد حسين كليا منذ احداث أغسطس (آب) 2019م، قبل ان يظهر نجله برفقة قيادات حوثية كقيادي للحرب التي تشنها الميليشيات الحوثيين على بلاده.

واثار هذا الظهور غضبا واسعا في شبوة، قبل ان يخرج وزير النقل المعزول صالح الجبواني، ليبرر ان اجتياح الحوثيين لشبوة، يعد مشروعا يناهض "ما اسماه بمشروع المناطقية في الجنوب".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر  "سالم ثابت" يفند مزاعمه.. تقرير: "صالح الجبواني".. تسليم شبوة للحوثيين نهج يناهض المناطقية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق