"مأرب" تدفع بتعزيزات والميليشيات تدشن القمع.. تقرير: إخوان اليمن.. لماذا يحاول التنظيم وضع السعودية في مأزق؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

نشرت ميليشيات تنظيم الإخوان الممولة قطريا، نشرت المزيد عناصرها المدججة بالأسلحة المتوسطة والخفيفة في معظم مدن وبلدات ، وبدأت عن الساعة الأولى من فجر الأربعاء، قمع تظاهرات جنوبية، تعتزم عند التاسعة صباحا احياء ذكرى النكسة، السابع من يوليو الجاري، والتي تصادف اعلان تحالف نظام ، السيطرة على واحتلاله.

وقال مندوبو صحيفة اليوم الثامن "ان مركبات عسكرية "تحمل ألوان الجيش السعودي"، انتشرت في العاصمة عتق ومدن وبلدات أخرى لمنع إقامة التظاهرات التي يقول منظموها ان الهدف منها التأكيد على رفض الجنوبين لكل اشكال الوحدة مع الشمالي.

وتوعد مدير شرطة شبوة المكلف من قبل الإخوان عوض دحبول، بقمع التظاهرات الجنوبية.

وذكرت معلومات صحافية ان ميليشيات الإخوان قدمت عند الواحدة من فجر الأربعاء الـ7 من يوليو على اقتحام مواقع التظاهرات في عرما والصعيد ورضوم، ونشرت المزيد من عناصرها التي وصل الكثير منها من محافظة ، المعقل الرئيس للتنظيم.

وقالت مواقع إخبارية اخوانية ان السعودية التي تقود العربي، وتتواجد قواتها في مطار عتق، أعلنت دعمها لعمليات القمع التي بدأت في الساعات الأولى من فجر السابع من يوليو.

 

وقالت مواقع إخبارية ممولة قطريا "إن قيادة قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والمتواجدة في شبوة رحبت ببيان لجنة الإخوان الأمنية، وأكدت وقوف قيادة قوات التحالف في المحافظة إلى جانب القوات الأمنية في شبوة ضد، ما وصفتها بالعمليات التخريبية التي تهدد السكينة العامة وتسعى لنشر الفوضى خدمة لمليشيات .

 

 وبحسب تلك المواقع الإخبارية، فأن القوات السعودية المتواجدة في مطار عتق قامت بالتنسيق مع قوات الأمن في المحافظة بتشكل غرفة عمليات مشتركة ولذلك لمنع أي أعمال تخريبية تستهدف امن واستقرار المحافظة وكذلك لتطبيق ما ورد في بيان الخارجية السعودية الذي دعا للتهدئة والحفاظ على الأمن والاستقرار".

ووصفت مصادر جنوبية في شبوة، هذه التقارير بأن تنظيم الإخوان يحاول إيقاع السعودية في مأزق، لكنه أكد على ضرورة معرفة الموقف السعودي من اعمال القمع التي تقوم بها الميليشيات الإخوانية.

ولفت إلى ان الإخوان يستغلون تواطؤ المسؤول المباشر عن القوة السعودية في مطار عتق مع تصرفات الميليشيات الإخوانية، والذي لم يعد يفكر الا في مصلحته.

وقال مصدر جنوبي "ان التظاهرات سوف تقام في موعدها مهما كانت اعمال القمع التي توقع ان تكون وحشية، ويسقط فيها ضحايا".. مؤكدا ان إراقة الدماء في شبوة سيكون كابوسا على سلطة الاحتلال الإخوانية واذنابها".

ومن المتوقع ان تشهد مدن وبلدات شبوة عند التاسعة من صباح الأربعاء تظاهرات حاشدة رغم اعمال القمع الوحشية التي بدأت عند الواحدة فجرا.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "مأرب" تدفع بتعزيزات والميليشيات تدشن القمع.. تقرير: إخوان اليمن.. لماذا يحاول التنظيم وضع السعودية في مأزق؟ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق