خروج المنظومة قبيل وصول منحة سعودية.. حكومة هادي تواصل معاقبة سكان عدن بقطع الكهرباء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

خرجت منظومة الكهرباء عن الخدمة في العاصمة مساء الجمعة، عقب ما قالت مصادر في المؤسسة العامة انه انفجار مفتاح محطتي شاهيناز وحجيف، دون ان توضح الأسباب التي أدت إلى انفجار المفتاحين.

ووصفت مصادر مقربة من المؤسسة العامة للكهرباء ان خروج المنظومة جزء من الحرب التي تشنها أطراف في حكومة الرئيس اليمني المنتهية ولايته ، والتي تفرض عقاباً على سكان عدن منذ خمسة أعوام.

وقال مصدر مقرب من مؤسسة الكهرباء لـ(اليوم الثامن) "إن خروج المنظمة الكهربائية عن الخدمة، اجراء مفتعل دأبت منظومة الفساد المرتبطة بمكتب هادي ان تمارسه ضد عدن".

ولفت المصدر الى ان حرب الكهرباء هي احدى الأدوات القبيحة الموجهة ضد محافظ العاصمة السيد أحمد حامد لملس، من جهات وأطراف معروفة.

وأكد المصدر ان كهرباء عدن بحاجة الى ثورة وقرار سياسي كبير لوقف الممارسات التي تمارسها أطراف على صلة بالرئاسة اليمنية.

وقال سكان في عدن "ان انقطاعات الكهرباء تعد حرباً ممنهجة، موجهة ضد ".

وحمل متحدثون من سكان عاصمة الجنوب، المملكة العربية السعودية التي تقود العربي وتتواجد قواتها في عدن، مسؤولية هذه الحرب التي تدار ضد عدن.

الا ان مصادر في السلطة المحلية بالعاصمة عدن، اعتبرت انقطاع الكهرباء وخروجها عن الخدمة، هو اجراء استباقي للوديعة السعودية المقدمة لدعم التيار الكهربائي ومواجهة الصيف القاتل الذي دخل على سكان عدن وسط انقطاعات متواصلة وطويلة للتيار الكهربائي.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر خروج المنظومة قبيل وصول منحة سعودية.. حكومة هادي تواصل معاقبة سكان عدن بقطع الكهرباء في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق