خبير جنوبي يكشف تفاصيل خطيرة.. تقرير: هل تعرقل "قبائل مأرب" اجتياح إخوان اليمن للجنوب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تصاعدت وتيرة القتال في محافظة ، شرق العاصمة اليمنية ، والتي تعد المعقل الرئيس لتنظيم الإخوان المصنف إقليميا على قوائم الإرهاب، وذلك بفعل استماتة القبائل المأربية في الدفاع عن المحافظة الغنية بالثروات الغازية.

وقالت مصادر قبلية في مأرب لمراسل (اليوم الثامن) "ان ميليشيات إخوان رفضت قتال ، وان من يتصدى للهجوم الأكبر منذ شهور، هي القبائل المأربية التي ترى في اجتياح المحافظة نهاية لها، فيما كشف خبير جنوبي عن سيناريو وتفاصيل المخطط الخطير لإخوان اليمن لاجتياح العاصمة الجنوبية .

وقال الخبير والمحلل السياسي منصور صالح في بوست على "إن الحديث عن فتح جبهة ليس حديثا للاستهلاك ، ولا هو  مجرد استعراض كلامي من قبل قادة ونشطاء الإخوان".

 

وقال منصور "انه وبناء على اتفاق قطري ايراني تركي سيسعى هذا لأن تسير الأمور باتجاه تسليم الشمال للحوثي والجنوب للإخوان".

وقال منصور "إن هناك اتفاق وخطة عسكرية يتم بموجبها تسليم مأرب للحوثي وتحرك قوات الاخوان باتجاه ، من جهات عدة أبرزها شقرة بدعم واسناد من قوات المنطقة الأولى في وشبوة ، وكذا من جهة الصبيحة من خلال تحريك قوات الحشد التابعة لحمود المخلافي  ومعسكر الجبولي للضغط على عدن".

وأما جبهة  والحديدة، يقول الخبير الجنوبي "فسيتم فتحها لاشغال القوات الجنوبية هناك  وضمان عدم عودة تعزيزات لدعم جبهتي أبين والصبيحة".

وأكد الخبير الجنوبي "أن حتى هذه اللحظة يعرقل تنفيذ هذه الخطة عدم سقوط مأرب بسبب استماتة القبائل في الدفاع عن محافظتها ، بالإضافة إلى معارضة بعض قيادات الاصلاح المنتمية لمحافظة مارب لهذا الاتفاق الذي يسعى لتنفيذه الاخوان القادمون من خارح مأرب وكذا المرتبطين بجناح قطر ".

ولفت إلى أن الاخوان يعتقدون  ان بمقدورهم  وبالتعاون مع السيطرة على الجنوب وتوظيف ثرواته وموقعه الجغرافي لمصلحة تنظيمهم الدولي، غير مدركين ان أرض الحنوب ستكون مقبرة لمشروعهم كما كانت مقبرة لكل المشاريع الاستعمارية التي سبقتهم.

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر خبير جنوبي يكشف تفاصيل خطيرة.. تقرير: هل تعرقل "قبائل مأرب" اجتياح إخوان اليمن للجنوب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق