الحبيشي يقدم اعترافات جديدة.. تقرير: الحوثيون يزعمون أن الأمم المتحدة كفلت لهم قصف مطار عدن الدولي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الحوثيون في إن الأمم المتحدة كفلت لهم حق الرد، في تبرير لقصف مطار الدولي المدني، في أواخر سبتمبر (كانون الأول) من العام المنصرم، وهو القصف الذي أوقع ضحايا اغلبهم مدنيون.

والحوثيون هم اقلية شيعية في شمال اليمن ترعاها إيران، صنفتها الولايات المتحدة الأمريكية على قوائم الإرهاب الدولية، بعد تورطهم في ارتكاب جرائم ارهابية.

واعترف القيادي عبدالوهاب الحبيشي في مقابلة مع قناة فرانس 24 الفرنسية، في رده على سؤال حول قصف مطار عدن الدولي، قائلاً "إنهم يمارسون حق الدفاع عن النفس في مواجهة ما اسماه بالعدوان الأمريكي على بلاده"؛ وان حق الرد هذا بما فيه قصف مطار عدن الدولي، هو جزء من حق الدفاع عن النفس الذي قال إن مواثيق الأمم المتحدة كفلته لهم.

وتحدث الحوثي عن العربي الذي قال انه انطلق من العاصمة الامريكية واشنطن، وان أي عملية بما فيها عملية قصف مطار عدن الدولي، يأتي في سياق ممارسة الدفاع عن النفس، لأن معتدى عليهم وليسوا معتدين على أحد. وفق زعمه.

وعلى الرغم من ان حكومة المناصفة قد أكدت في تحقيقاتها إن الحوثيين هم من قصف مطار عدن الدولي، الا ان الاعترافات الحوثية كانت على استحياء، لكن العديد من التقارير الصحافية لا تستبعد ان تكون أذرع إرهابية أخرى كالإخوان وراء هذه الهجمات الإرهابية التي دائما ما تستهدف دون غيره.

واستدلت هذه التقارير بالقصف الصاروخي الذي يطلقه الحوثيون صوب ، والذي لم يصب أي اهداف عسكرية للإخوان، باستثناء استهداف قوات تابعة للرئيس اليمني المنتهية ولايته ، وهو الأمر الذي يعزز العلاقة الطردية بين الجماعتين والتي انشأتها الأموال القطرية قبيل اجتياح الحوثيين لصنعاء في العام 2014م.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الحبيشي يقدم اعترافات جديدة.. تقرير: الحوثيون يزعمون أن الأمم المتحدة كفلت لهم قصف مطار عدن الدولي في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق