هجمات إرهابية وتلويح بالإرهاب.. تقرير: "القاعدة" يغتال جنديا في النخب.. عودة الاغتيالات إلى شبوة لماذا الآن؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

اغتال مسلحون إرهابيون جنديا في قوات النخبة، التي كانت متخصصة في مكافحة التنظيمات الإرهابية، بمحافظة (272 كيلو متر)، شرق العاصمة ، الخميس، في أحدث عملية إرهابية في المحافظة الخاضعة لسيطرة تنظيم الإخوان المصنف إقليميا كتنظيم إرهابي.

مصادر أمنية وطبية أفادت لمراسل اليوم الثامن "إن مسلحين يرجح انهم من تنظيم القاعدة الإرهابي اغتالوا الجندي في قوات النخبة «زكريا العاقل»، في بلدة، في ريف المحافظة، ثم لاذوا بالفرار كما جرت العادة.

هذه العملية هي الاحدث ضمن سلسل عمليات وهجمات إرهابية استهدف بعضها قوات العربي، المرابط في منشأة بلحاف النفطية.

تشير العديد من التقارير الى ان تنظيم القاعدة الإرهابي يعد الجناح العسكري لإخوان ، الا ان العمليات الإرهابية في شبوة، تمثل استراتيجية إخوانية لها ابعادها، فمن خلال هذه العمليات يقوم التنظيم بتصفية خصومه، وفي ذات الوقت يبعث برسائل تهديد للإقليم والعالم، "إن الإرهاب لا يزال موجوداً في شبوة، رغم انه يستهدف خصومه، وان تنفيذ بنود وسحب ميليشيات الإخوان من شبوة سيكون البديل التنظيمات الإرهابية، الأمر الذي يعقد الإخوان ان التلويح بالإرهاب يعد أسهل ورقة ضغط لمنع عودة قوات النخبة إلى المحافظة، وهو ما يعززه التحريض العسكري المتواصل من قبل جماعة الإخوان الإرهابية.

وتؤكد العديد من الشواهد، على ان تنظيم القاعدة، لا يزال يقاتل باسم الدفاع "شرعية هادي"، المتهمة بالتورط في التحالف مع التنظيمات الإرهابية، لقتال الجنوبيين.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر هجمات إرهابية وتلويح بالإرهاب.. تقرير: "القاعدة" يغتال جنديا في النخب.. عودة الاغتيالات إلى شبوة لماذا الآن؟ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق