دعوات لمحاسبة "بن دغر".. تقرير: "حكومة هادي".. ماذا بعد الارتهان للمخابرات القطرية والتركية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت مصادر سياسية يمنية إن مسؤولين في حكومة الرئيس اليمني المنتهية ولايته ، يرفضون بشكل مطلق المضي في تنفيذ بنود اتفاقية ، التي اقتربت من دخول عامها الأول دون أي نتائج تذكر، فيما تواصل مليشيات إخوان خروقاتها للهدنة في محافظة أبين شمال شرق العاصمة .

وأكدت مصادر في حكومة معين عبدالملك الذي جرى التوافق عليه لـ(اليوم الثامن) "إن مسؤولين متمردين يحظون بدعم نائف الرئيس اليمني علي محسن الأحمر، يدفعون نحو تفجير الأوضاع بشكل أوسع في مدن جنوبية عدة، علاوة على رفض الميليشيات قرار وقف اطلاق النار الذي اتخذه تحالف دعم حكومة هادي.

 
اقرأ المزيد من اليوم الثامن: تحليل: عبدربه منصور هادي.. رئيس اليمن من السعودية بإدارة قطرية

واعلن أحمد عبيد ، مستشار هادي، رفض الحكومة المضي في تنفيذ بنود الشق السياسي من الاتفاق والمتمثل في اعلان عن حكومة مناصفة بين اليمن والجنوب، يرأسها معين عبدالملك (شمالي).

وكشف بن دغر المتورط في قضايا فساد والمحال من قبل هادي للتحقيق، عن عزم الحكومة القيام بعمليات عسكرية للسيطرة على عدن، وهي تصريحات جاءت متزامنة مع تحركات يقودها الإخواني حمود المخلافي في مدينة اليمنية، بدعم تركي واضح.

وقال الصحافي الجنوبي إياد الشعيبي "إن بات مطالب بوضع حد لعبث الشد والجذب مع لصوص هادي وسدنة الفساد في حكومته.. مشيرا إلى أنه "لا يمكن القبول بعبث ثلة من الفاسدين والناهبين ومدمني الفنادق أن يتحوّلوا إلى عقبات عثرة أمام سلام دائم لشعبنا في جنوب اليمن. على الانتقالي أن ينجز ما عليه أو ينسحب".

اقرأ المزيد من اليوم الثامن: تقرير: "هادي" يعلن تجاوزه لصراع دموي مؤسف ويشكر السعودية

وقال الشعيبي "إن حكومة هادي، باتت تديرها الاستخبارات القطرية والتركية، لا يمكن المراهنة عليها في صنع سلام.

واعتبر الشعيبي "أن يظل المجلس حبيس التزاماته تجاه الرياض على حساب شعبنا، دون فرض وقائع مختلفة على الأرض، وينتظر المنتصر في لعبة الفأر والقط بين الرياض والأمم المتحدة، خطأ استراتيجياً.".

 
اقرأ المزيد من اليوم الثامن: تقرير: السعودية.. إخراج قطر من الباب لتعود من نافذة حكومة هادي

وأكد أن "الدور الذي تمارسه لندن وواشنطن حتى الآن سلبي جدا وبطيء للغاية، ولا يراعي المصلحة الحقيقية للشعب في أو اليمن، بل ينطلق من مصالحه الاستراتيجية مع الرياض فقط، على أمل تحقيق تقاسم نفوذ قادم في منطقتنا، يبدو أن هذه الأطراف آخر ما تفكّر فيه هو الإنسان".

من ناحية أخرى، دعا ناشطون واعلاميون ونخب سياسية ومثقفة في عدن الى تقديم احمد بن دغر للمحاكمة العاجلة ومحاسبته على كل الاموال التي نهبها وبددها في دعم البلابل الاعلامية حينما كان رئيسا للوزراء.

وطالبت الدعوات باستعادة الاموال التي نهبا بن دغر من ايرادات عدن وبشهادة محافظ عدن السابق ( عبدالعزيز المفلحي) الذي وصف بن دغر بانه سارق الضوء وناهب الماء من افواه الشعب.

 
اقرأ المزيد من اليوم الثامن:السعودية تقطع الطريق على تسريبات قطر: لا حوار إلا بتنفيذ الشروط

ونهب بن دغر اموال طائلة من الخزينة العامة بينها ( 5 مليار ريال ) نهبها دون تقديم اي تصفيات مالية حولها، بالاضافة الى تبديدة اكثر من 700 مليار ريال من الاموال المطبوعة التي دخلت عدن خلال فترة وجود بن دغر بمنصب رئبس الوزراء.

وبن دغر محال للتحقيق والمحاكمة بتوجيهات رسمية من الرئبس اليمني عبدربه منصور هادي الذي اقال بن دغر من رئاسة الوزراء بتهم الفساد كما نص قرار الاقالة واحالته للتحقيق والمحاكمة.

 
اقرأ المزيد من اليوم الثامن: تقرير: "حكومة هادي".. خيارات عسكرية "اسقاط عدن على غرار "

وتحدثت وسائل اعلامية وناشطون عن القبض على نجل بن دغر وبحوزته اموال طائلة في مطار احدى الدول العربية. الا ان الخبر لا يزال طي الكتمان حتى تكتمل التحقيقات بشأن تلك الاموال التي تنوعت بين عملات اجنبية دولار وسعودي.

الدعوات بمحاكمة احمد بن دغر التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي دعت المملكة العربية السعودية للاستجابة لمناشدة الشعب في جنوب اليمن والقبض على بن دغر وتسليمه للنيابة العامة في عدن لتقديمه للمحكمة بدعوى قدمها مواطنين وسياسيين ومحامين بعدن.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر  دعوات لمحاسبة "بن دغر".. تقرير: "حكومة هادي".. ماذا بعد الارتهان للمخابرات القطرية والتركية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق