الملف اليمني.. تقرير: جهود "عمانية سعودية" وراء إطلاق سراح المحتجزين الأميركيين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

نجحت جهود سعودية عمانية في إتمام عملية إطلاق سراح رهائن محتجزين أميركيين لدى ميليشيات في .

وأفرجت جماعة في اليمن والمدعومة من إيران عن رهينتين أمريكيتين في إطار صفقة تبادل ترعاها الولايات المتحدة وتضمن أيضا الإفراج عن 200 من عناصر الجماعة المتواجدين في سلطنة .

وأعلن البيت الأبيض الأربعاء الإفراج عن أميركيين كانا محتجزين لدى المتمردين الحوثيين في اليمن.

وتوجّه البيت الابيض بالشكر إلى سلطنة عمّان والسعودية "لجهودهما من أجل السماح بالإفراج" عن الأميركيين.

وقال مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي روبرت اوبراين في بيان إنّ "الولايات المتحدة ترحّب بالإفراج عن المواطنين ساندرا لولي وميكايل جيدادا (...) نتوجه بتعازينا لعائلة بلال فطين الذي سيُعاد جثمانه إلى الوطن ايضاً".

ولم يسبق لواشنطن أن تطرقت رسمياً إلى عملية الاحتجاز.

البيت الابيض يشكر سلطنة عمّان والسعودية "لجهودهما من أجل السماح بالإفراج" عن الأميركيين

وقالت صحيفة وول ستريت جورنال التي كشفت نبأ الإفراج عنهما إنّ ساندرا لولي كانت تعمل في مجال المساعدات الإنسانية حين جرى احتجازها قبل نحو ثلاث سنوات.

 أما جيدادا وهو رجل أعمال، فقد جرى احتجازه منذ نحو عام، وفق ما أفاد مستشار للرئيس الصحيفة.

ووفقاً للصحيفة، فقد جرى الإفراج عنهما ضمن صفقة تبادل شملت اكثر من 200 عنصر يتبعون الحوثيين.

وأكد الحوثيون عودة 240 من مناصريهم إلى الأربعاء بعدما كانوا عالقين في سلطنة عمّان التي غالبا ما تقوم بدور الوسيط في النزاعات الاقليمية.

وقال المتحدث باسم الحوثيين محمد عبد السلام على حسابه في تويتر "بفضل الله وعونه وصل إلى صنعاء ما يقارب 240 شخصاً من أبناء الوطن ما بين جريح وعالق على متن طائرتين عمانيتين".

وستستعيد واشنطن جثمان بلال فطين، وهو محتجز ثالث لدى الحوثيين ولكن لم تتضح ظروف وفاته.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الملف اليمني.. تقرير: جهود "عمانية سعودية" وراء إطلاق سراح المحتجزين الأميركيين في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق