اخبار اليمن الان - "حميد راشد الشامسي" يتحدث عن جهود الإمارات في منطقة الساحل الغربى

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الأحد 5 يناير 2020

كتب

الشحات غريب

كشف مستشار المساعدات الدولية بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي حميد راشد الشامسي عن جهود فى منطقة الساحل الغربى.

 

 

وقال "الشامسي" لعبت دولة الإمارات العربية المتحدة دوراً بارزاً في تطبيع الحياة بمختلف مناطق الساحل الغربي عقب تحريرها من مليشيا # الانقلابية حيث عمل فريق الهلال الأحمر في اول مرحة وهي تطبيع الحياة بشكل إغاثي من خلال توزيع المواد الغذائية وتأهيل وترميم المدارس والمستشفيات وتوفير كادر طبي وأدوية وجميع المستلزمات الطبية وأيضاً عمل على ترميم وبناء المنازل التي تضررت من الحرب.

 

 

وعقب تحرير المخا في يناير من العام الماضي بذلت الهيئة جهود كبيرة شملت العديد من المجالات، من أبرزها إعمار ما يقارب 25 منزلاً في المخا على مرحلتين وتسليمها للعوائل المتضررة من الحرب، وكذلك إعادة تأهيل محطة المخا الكهربائية وإعادة تأهيل شبكة المياه وترميم المستشفى مع سكن الأطباء ومبنى الأمومة والطفولة وترميم «4» مدارس، إضافة لتوزيع المعونات الإغاثية العاجلة للأسر في المدينة عقب التحرير مباشرة.

 

 

 

فخلال فتره وجيزة تحقق لأبناء المخا ما لم يتم تحقيقه على مدى عقود من الزمن، وأحدث بصمة إماراتية خيرة لطالما انتظرها أبناء المخا الذين عانوا من إقصاء وتهميش من النظام السابق وأعقبه استبداد ، فكان لها الدور البارز في عودة الحياة إلى المدينة بشكلها الطبيعي وبصورة من ذي قبل، بل إنها صارت أنموذجا في المناطق المحررة.

 

طبعاً  كثير من الأسر في مناطق الساحل الغربي  تعتمد على صيد الأسماك كمصدر دخل، ولهذا فقد كانت عودتهم للعمل عقب التحرير عامل استقرار لهم وأسرهم، كما أنه عامل مهم في عودة الحياة لمناطق الساحل الغربي إلى جانب جهودها المتواصلة في مكافحة الأوبئة في الساحل الغربي اليمني خاصة الكوليرا حيث دشنت الهيئة في هذا الشأن بالتنسيق مع مكتبي الصحة والزراعة في مديرية المخا بمحافظة "حملة الرش الضبابي" وذلك ضمن جهود الإمارات المتواصلة لمكافحة الأوبئة في الساحل الغربي اليمني خاصة وباء الكوليرا حفاظاً على حياة المدنيين وصونا لأرواحهم.

 

 

أما جهود دولة الإمارات العربية المتحدة وإسهاماتها في عودة الحياة للمناطق المحررة، ومنها الساحل الغربي فكانت محل إشادة وشكر المسؤولين ومن ضمنهم محافظ المحافظة والمواطنين الذين اشادوا بدولة الامارت ودورها الإنساني والاغاثي والذين اكدوا أنهم صاروا ينعمون بحياة معيشية وحرية شخصية لم تكن متوفرة منذ عقود.

 

اخبار اليمن الان

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق