اخبار اليمن الان - لصوص الذهب.. المكسب لهم والتهمة للإمارات.. و"" يكشفهم بالأسماء “تقرير خاص“

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الإثنين 4 نوفمبر 2019

سرقة المناجم

سرقة المناجم

لصوص الذهب.. المكسب لهم والتهمة للإمارات.. و

كتب

# العربي: - خاص

أجرى موقع "#اليمن العربي" تقريرا مفصلا حول تهم سرقة مناجم الذهب في حضرموت الملفقة ضد ، التي نفذتها أجندة إرهابية تسعى لخلق الكراهية بين شعب بشكل عام ودولة الإمارات العربية المتّحدة الشقيقة.

ويؤكد مراقبون "لليمن العربي" أن الإمارات خلال تواجدها في محافظة حضرموت قدمت الكثير من المساعدات الإنسانية في مجالات عدة، وقد لفقت ضدها تهم كثيرة من قبل، كان أبرزها السجون السرية في المحافظة ذاتها.

وتشير دراسات أجراها "#اليمن العربي" بشكل موضوعي ودقة متناهية حول مناجم الذهب التي تعرضت للنهب في حضرموت، لكشفها وتوضيحها للرأي العام أن الإمارات لم تتطرق إلى هذا الجانب من أصله، مع التأكيد أن المناجم المنتجة للذهب والتي يجهل مكانها حتى أهالي المناطق ذاتها، لم تكن في المناطق التي تتواجد فيها القوات الإماراتية.

وبحسب الدراسات التي توصل إليها "#اليمن العربي"، فإن أكبر المناجم المنتجة للذهب والمعادن في #اليمن، توجد في مناطق جنوبية، نستعرضها في هذا التقرير.

منجم M1، ينتج هذا المنجم أكثر من مليون أوقية من الذهب سنويًا، في حين ينتج المنجم M2 - وهو الأكبر من بين كل المناجم - 1.2 مليون اوقية، تمتلك شركة من جنوب افريقيا فيه حوالي 30%.

منجم M3، ينتج هذا المنجم 488 ألف أوقية سنويا، ويقع في صحراء حضرموت، وتمتلكه شركة تابعة للجنرال علي محسن وحميد الاحمر.

وليس ذلك فقط، بل إن الشركة لاتصدر أي بيانات حول عمليات الإنتاج في المنجم M3، وقد تم مؤخرا اغتيال احد الخبراء المتخصصين في قطاع الانتاج.

منجم M4، يعتقد أن إنتاج هذا المنجم يتحاوز 5.1 آلاف أوقية سنويا، تمتلكه شركة يملكها عبدالوهاب الانسي ومحمداليدومي، منذ العام 1997.

وخلال تلك الفترة، أنتجت تلك الشركة في ذات المنجم أكثر من 4.5 ملايين أوقية من الذهب او ما يزيد عليها.

منجم M5، وهو منجم للذهب والنحاس، ويشكل أهمية بالغة في الإنتاج، تمتلكه شركة تابعة لرجل الاعمال # فارس مناع وشريكه شاكر عبدالحق، منذ اكتشاف الذهب فيه في مطلع العام 1997.

منجم M6، وهو منجم في الجزء الغربي من مدينة يبلغ إنتاجه 440 ألف أوقية سنويا، تمتلكه شركة تابعة للشيخ عبدالله بن حسين الاحمر، وتمتلك فيه شركة تركية ما يقارب الـ 50% منذ العام 1995.

منجم M7، وهو منجم استكشفه السوفيت في العام 1980، واستمر في العمل حتى العام 2018.

وشهد هذا المنجم عمليات تطوير كبيرة، وتنتقلت العمليات للبحث عن معادن تحت الأرض، وتقوم شركة تركية بالبحث والاستكشاف والاستخراج فيه مقابل 30% منه، والباقي يمتلكه حميد الاحمر، وقام بتصدير 6.7 مليون اوقية منه، في 11 يناير 2015.

وشهدت الأيام الأولى من نوفمبر/تشرين الثاني 2019، حملات سياسية مسئة ضد دولة الإمارات العربية المتّحدة الشقيقة، لتحميلها أوزارا لم تقترفها حول نهب مناجم الذهب في الجنوب بشكل عام ، وفي حضرموت بشكل خاص.

اليمن اخبار اليمن الان

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن الان - لصوص الذهب.. المكسب لهم والتهمة للإمارات.. و"" يكشفهم بالأسماء “تقرير خاص“ في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليمن العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليمن العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق