اخبار اليمن الان - أكاديمي جنوبي يكشف لــ ""  أسباب تعقيدات المشهد السياسي باليمن وآفاق الحل

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

Advertisements

Advertisements

الأربعاء 11 سبتمبر 2019

الأكاديمي الجنوبي الدكتور محمد علي السقاف

الأكاديمي الجنوبي الدكتور محمد علي السقاف

أكاديمي جنوبي يكشف لــ

كتب

الشحات غريب

قال الأكاديمي الجنوبي الدكتور محمد علي السقاف، إن المجلس الإنتقالي مكون جنوبي يجمع في إطاره شخصيات من الحراك الجنوبي والمقاومة الجنوبية، يعمل بجانب مكونات جنوبية أخري وشخصيات مستقلة بهدف استعادة دولة الجنوب التي دخلت في وحدة مع # الشمالي في عام ١٩٩٠ بعد فشل مشروع الوحدة.

 

وأضاف في تصريحات خاصة لــ "#اليمن العربي"، بأن أحدث الأخيرة أظهرت وجود سلطة الأمر الواقع التي استدعي من ثنائي العربي إلى التعامل معها ومحاولة فتح حوار بين المجلس الانتقالي والشرعية الدستورية.

 

وأشار بأنه هنا في اطار الشرعية يجب التمييز بين وهو من الجنوب والشق الآخر من القيادات الشمالية المتمثلة بنائب الرئيس علي محسن الأحمر وقيادات الأحزاب السياسية وهم جميعهم من الشمالي، وبالتالي شرعيتهم مستمدة من شرعية الرئيس هادي التي اكتسبها عبر الانتخابات الرئاسية في عام ٢٠١٢ ، واعتراف قرارات مجلس الامن الدولي والمبادرة العربية بشرعيته.

 

وقال إن هذا جانب من تعقيدات المشهد السياسي في #اليمن حيث المكون اليمني يعترض علي مبدأ الحوار مع الطرف الجنوبي المطالب بفك الإرتباط مع #اليمن، وهذا الاعتراض ليس دفاعاً أو حباً في الوحدة وإنما تخوفاً علي مصالحهم الشخصية المباشرة التي حصلوا عليها من قبل الرئيس السابق علي عبد الله صالح من امتيازات بترولية وأراضي واسعة ملكها لهم بعد حرب ١٩٩٤.

  وأوضح بأن الجانب الجنوبي في الشرعية لم يصدر تصريح مباشر من الرئيس هادي أنه مع أو ضد الحوار مع الطرف الجنوبي ويبدوا أن المساعي السعودية مع الامارات أدت الي انفراج نسبي في قبول الشرعية مبدأ الحوار.

 

واستكمل حديثه قائلاً: لكن السؤال الملح حوار حول ماذا هل مجرد معالجة تداعيات أحداث عدن أم أيضا حق الجنوب في المشاركة كطرف مثل في مفاوضات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة أم يترك موضوع التمثيل الجنوبي إلي المرحلة الأخيرة عند يحث التسوية الشاملة للازمة اليمنية ؟.

 

وأشار بأن قرار مجلس الامن الدولي برقم (٢١٤٠ ) لعام ٢٠١٤ ذكر بالاسم الحراك الجنوبي بجانب الحركة الحوثية ، وبالتالي يفترض الآن أن يتم اشراك الجنوب كطرف اصيل ومستقل في لقاءات ومفاوضات الأمم المتحدة حول الأزمة اليمنية لان المقاومة الجنوبية هي التي موجودة في الساحل الغربي ، وفي صعدة والمناطق المحررة التي تكرر في وسائل الاعلام بنسبة ٧٠ ٪؜ واكثر هي في الاساس جنوبية،  ومحاربة الارهاب الدولي من عناصر القاعدة والدواعش هم الجنوبيون من يقومون بذلك والموقع الجيو استراتيجي الذي يهم الملاحة الدولية من باب المندب الي بحر العرب وخليج عدن الجنوب وليس الشمال من يطل عليها وعليه  لا يمكن استمرار تجاهل  الجنوب وتهميشه الي ما لانهاية.

Advertisements

Advertisements

اليمن اخبار اليمن الان

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن الان - أكاديمي جنوبي يكشف لــ ""  أسباب تعقيدات المشهد السياسي باليمن وآفاق الحل في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليمن العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليمن العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق