اخبار اليمن الان - "المرأة اليمنية في الصراع.. ندوة بمقر منظمة العفو الدولية بلندن

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نظمت الهيئة الدولية للسلام وحقوق الإنسان (ILPHR) في مقر منظمة العفو الدولية بلندن ندوة بعنوان "المرأة اليمنية في الصراع: ضحية لكن مقاومة أيضاً".

ووفق وكالة "سبأ" فإن الندوة التي أقيمت ضمن فعاليات مهرجان "النسوية بعيون فلسطينية" سلطت الضوء على قضية ومعاناة المرأة اليمنية في الأزمات ودورها البطولي المقاوم والفاعل في ظروف الحرب.

و لفتت الدكتورة نادية السقاف، الباحثة في السياسات، في مداخلتها في الجلسة الافتتاحية للمهرجان إلى أن المرأة اليمنية التي تعيش خارج مناطق النزاع تمثل جسر تواصل بين المجتمع اليمني والعالم الخارجي، وأنها في الوقت الذي من المهم أن تكون قادرة فيه على التحدث بلغة عالمية إلا أنها يجب أن تحتفظ بصلاتها القوية والعميقة مع مجتمعها المحلي، وأن تكون أداة فاعلة لإبلاغ أصوات أبناء هذا المجتمع إلى العالم.

كما تطرقت السقاف إلى التغيرات التي مرت بها المرأة اليمنية خلال انتفاضة 2011، مشيرة إلى أن هذه الانتفاضة فتحت عيون النساء على الدور الذي يمكن أن يلعبنه اجتماعياً وسياسياً، غير أنه لم يحدث في المقابل أي تغيير كبير في القضايا والحقوق النسوية ومساهمتها النوعية في المجتمع.

ودعت إلى تبني حلول محلية من واقع المجتمع لمشاكل # خاصة تلك المتعلقة بالمرأة والقيم الاجتماعية.

واستعرضت الندوة دور المرأة اليمنية والفن في زمن الحرب، وهو عنوان مداخلة الناشطة الحقوقية نادية النجار التي استعرضت الحركة الفنية النسوية اثناء الحرب الراهنة، مشيرة إلى بروز فنانات يمنيات في مجالات مختلفة سواء في مجال الإخراج السينمائي أو ظهور ألوان غنائية جديدة لفنانان شابات، إلى جانب انتشار الرسومات الجدارية المعبرة عن موقف المرأة من الأزمة والحرب، وهي الرسومات التي أثارت انتباه المارة في الشوارع وكان لها صدى واسع، خاصة وأنها "تصل إلى المتلقي في فضاء مفتوح بدون قيود وفي أي وقت وأي مكان".

من جانبها، تحدثت الباحثة الاجتماعية مروى باعباد، مديرة مشروع استراتيجية صناعة السلام في مركز أكسفورد للأبحاث، عن المرأة اليمنية في زمن الحرب وعن معاناتها المتعددة، وإسهاماتها الإنسانية والاقتصادية على المستويين الخاص والعام، وكذلك المشاركة في جهود استعادة الأمن والسلم الأهليين.

وأشارت باعباد في مداخلتها المعنونة "دور المرأة في الأمن والسلم في مناطق النزاع" إلى أن الدور القيادي للنساء في العديد من مؤسسات المجتمع المدني التي تمكنت من رصد وتحديد الاحتياجات للمجتمعات المحلية، وتمكنت من إعداد وتنفيذ خطط الاستجابة الخدمية المناسبة اعتماداً على الموارد المتاحة محلياً.

ولفتت الى توجه مغاير لتوظيف المرأة في أدوار سلبية تكرس ممارسة العنف، مثال على ذلك المجموعات الأمنية النسوية التابعة للحركة # المعروفة باسم "الزينبيات".

تخلل الندوة عدد من المشاركات الأدبية والفنية، و شهدت تفاعلاً كبيراً من قبل الحضور المميز، حيث دارت نقاشات متنوعة أفضت إلى عدد من المقترحات والتوصيات فيما يتعلق بالمرأة اليمنية وما تتعرض له من انتهاكات وأخطار مباشرة وغير مباشرة، إلى جانب دورها البطولي والمأمول في صناعة السلام.

اليمن اخبار اليمن الان

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن الان - "المرأة اليمنية في الصراع.. ندوة بمقر منظمة العفو الدولية بلندن في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليمن العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليمن العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق