شقيق إحدى المعتقلات في سجون الحوثي يكشف ثمن الإفراج عن شقيقته

اليمن العربي 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال شقيق إحدى المعتقلات، إنه وعائلته طرقوا كافة الأبواب وناشدوا كافة المسؤولين بالكشف عن مصير شقيقته والتي تم اعتقالها من قبل مليشيات الحوثية لمشاركتها في مسيرة نسائية طالبت بتسليم جثمان الشهيد الزعيم علي عبد الله صالح أواخر العام الماضي. 


وكشف شقيق المعتقلة؛ والَّذي طلب عدم الكشف عن هويته لضمان سلامته، أن القيادي في جماعة المدعو "أبو حمزة"، طلب من عائلات الفتيات المعتقلات في سجونهم، دفع مبلغ خمسمائة دولار عن كل فتاة مقابل إطلاق سراحهن والكشف عن مكان اعتقالهن.

وأوضح أنهم لم يجدوا أي إجابة أو تجاوب من أحد، حتى تم إخبارهم بالذهاب إلى المدعو "أبو حمزة" أحد مشرفي مليشيا الحوثي في حي بيت بوس.

وأضاف: ذهبنا إلى أبو حمزة وطلبنا منه الكشف عن مصير شقيقتي وإطلاق سراحها إلا أنه رفض الكشف عن مصيرها، معللاً بأن هذا ليس من اختصاصه وأنه قد يتوسط لنا عند القيادات.

وتابع: وبعد عدة أيام طلبني أبو حمزة وقال إن هناك 12 فتاة معتقلة لديهم، وأنهم يريدون من كل أسرة دفع خمسمائة دولار لإطلاق سراح المعتقلات.

وأشار المصدر إلى أنهم لا يملكون هذا المبلغ في حين وافقت بعض الأسر ودفعت المبلغ لأبو حمزة إلا أنه قام بأخذ المبالغ المالية ورفض بعدها مقابلتهم أو إطلاق سراح الفتيات.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر شقيق إحدى المعتقلات في سجون الحوثي يكشف ثمن الإفراج عن شقيقته في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اليمن العربي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليمن العربي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق