اخبار السودان اليوم - إعلان الحداد العام في السودان لـ”3″ أيام

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
- حقيبة الاخبار

نوفمبر 26, 2020

إعلان الحداد العام في السودان لـ”3″ أيام
عبد الله حمدوك: المهدي كان دالة للديمقراطية ونموذجًا للقيادة الراشدة
المجلس المركزي للحرية والتغيير: رحل الإمام المهدي والبلاد تتطلع إلى حكمته وكلمته للعبور
مفرح: السودان فقد ركنًا من الوحدة والالتفاف

هيئة شؤون الأنصار توجه نداء لجميع محبي الإمام الصادق المهدي
الخرطوم: اليوم التالي
أعلن مجلس الوزراء السوداني حالة الحداد العام لمدّة ثلاثة أيام ابتداءًا من اليوم”الخميس”، لرحيل رئيس الوزراء الأسبق، وزعيم حزب الأمة وإمام الأنصار الصادق المهدي.
ووجّه مجلس الوزراء في تعميمٍ صحفي اليوم”الخميس”، بتنكيس الأعلام في جميع مرافق الدولة ومؤسساتها داخل البلاد، والسفارات السودانية في الخارج.
وفي ذات السياق، قال رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، إنّ رئيس حزب الأمّة القومي الراحل الصادق المهدي كان دالة للديمقراطية، ونموذجًا للقيادة الراشدة، وصفحة من الحلم والاطمئنان في زمان نحت فيه السخط وتوالت الخيبات على صدر كتاب التاريخ.
وأوضح حمدوك في تدوينة على صفحته الرسمية بالفسيبوك اليوم”الخميس”، أنعي وبمزيد من الحزن والأسى للشعب السوداني السيد الإمام الصادق المهدي، آخر رئيس وزراء منتخب في السودان، والذي كان أحد أهمّ رجالات الفكر والسياسة والأدب والحكمة في بلادنا”
وتابع” برحيل الإمام، انطفأ قنديل من الوعي يستغرق إشعاله آلاف السنين من عمر الشعوب”.
الي ذلك، نعى المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي الذي توفي في الساعات الأولى من فجر اليوم “الخميس” متأثراً بإصابته بوباء “”.
وقال المجلس المركزي لقوى الحرية في بيان صباح اليوم الخميس منشور بتوقيع إبراهيم الشيخ “فجعت بلادنا اليوم برحيل علماً من اعلامها السامقه ومفكراً وحكيماً من حكمائها وقائداُ سياسياً وزعيماً من قادتها العظام أنفق عمره كله منافحاً ومدافعاً عن الديمقراطية والحرية وعاملاً من اجل عزة وكرامة شعبه
اعطي ولم يستبق شيئا من أجل بلاده”.
وقال بيان المجلس المركزي لقوى الحرية أن الامام الصادق المهدي رحل والبلاد تتطلع إلى حكمته وكلمته للعبور من أشد الأوقات عسرا واضطراباً، وأضاف البيان “ننعيه باسم كل الوطن ونرسل التعازي لأهله وأسرته آل بيت المهدي وصلة رحمه واحبابه في حزب الأمة وكيان الأنصار وللعالم العربي والافربقي عارفي فضله وقدره”.
وقال وزير الشؤون الدينية والأوقاف، نصر الدين مفرح،لا يوجد هناك قسوة أكثر من أن نسمع خبر وفاة من نحبهم، فيكون الخبر صدمة كبيرة لنا تؤثر في حياتنا ولا نستطيع أن نعود كما كنا من قبل بحسب مفرح.
قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف، نصر الدين مفرح، إنّ السودان فقد ركنًا من الوحدة والالتفاف حول قضايا الوطن والديمقراطية، مشيرًا إلى أنّ رحيل الصادق المهدي طوى صفحة من صفحات الفكر والحكمة والأدب الجمّ والأخلاق النبيلة والزهد والترفّع عن الصغائر والكبائر.
وقال مفرح في تدوينة على صفحته الرسمية بالفسيبوك” أعزيّ نفسيّ والشعب السوداني والأمّة الاسلامية في وفاة الإمام الصادق المهدي الذي كان حسن المعشر، دمث الأخلاق، عالي الهمة، مجاهد صبور، لا يخاف في الحق لومة لائم، صاحب الفكر الرصين، والقلم الامين، والرأي المبين”.

الي ذلك دعت هيئة شؤون الأنصار كلّ محبي الإمام بتقبّل العزاء في أماكنهم تفاديًا لانتشار وباء”كورونا” المستجدّ.
وقال الهيئة في تعميمٍ صحفي اليوم”الخميس”،”تطلب هيئة شؤون الأنصار من جميع الأحباب البقاء في مدنهم وقراهم تلبية لهذا النداء الإنساني النبيل وتفاديًا للوقوع في هذا الداء الفتاك”.
وأعلن حزب الأمة القومي، في بيانٍ، أنّ جثمان زعيمه سيصل الجمعة إلى السودان من دولة ، حيث وافته المنية، وسيوارى الثرى صباحًا في قبة المهدي بمدينة أم درمان.

مزيد من اليوم

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السودان اليوم - إعلان الحداد العام في السودان لـ”3″ أيام في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع السودان اليوم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي السودان اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق