اخبار السودان اليوم - جريمة ودفتر الاحوال

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
- حقيبة الاخبار

نوفمبر 9, 2020

الجمارك تسير قافلة الدعم والمؤازرة لولاية البحر الأحمر
الخرطوم – (اليوم التالي)
سيرت هيئة الجمارك قافلة للدعم والمؤازرة لولاية البحر الأحمر، برعاية كريمة من الفريق شرطة د بشير الطاهر بشير رئيس هيئة الجمارك، وإشراف مدير دائرة التوجيه والخدمات اللواء شرطة قمر الدولة الريح، والعميد شرطة بابكر محمد قسم الله، أمين عام مال الخدمات، واللذان قاما ببذل مجهود كبير في تحقيق مطلوبات برامج المسؤولية المجتمعية بالهيئة، سيرت اللجنة العليا لبرنامج المسؤولية المجتمعية قافلة الدعم والمؤازرة لولاية البحر الأحمر، برئاسة العقيد شرطة عبد الرحيم عيسى وعضوية آخرين، وفور وصول القافلة لرئاسة دائرة جمارك البحر الأحمر التقى الوفد مدير الدائرة اللواء شرطة أحمد اسماعيل سبت، ومن ثم تحرك وفد القافلة برئاسته إلى أمانة حكومة ولاية البحر الأحمر، وكان في استقبال القافلة؛ حكومة الولاية متمثلة في والي ولاية البحر الأحمر المهندس عبدالله شنقراي وأعضاء حكومته.
وقد ثمن الوالي جهود هيئة الجمارك ودورها المجتمعي في جميع أنحاء الوطن؛ لا سيما ولاية البحر الأحمر، شاكراً السيد رئيس هيئة الجمارك السودانية ودوره الوطني الكبير، ومثمناً دور شرطة الولاية ودائرة جمارك البحر الأحمر، وأن هذه المبادرة ليست بغريبة من هيئة الجمارك وأنها دائمًا سباقة في فعل الخير، مبينًا أن القافلة قد تزامنت مع موسم الأمطار، وأنها ستوفر جزءًا كبيرًا من الدعومات المطلوبة في هذه الفترة.
ومن جانبه؛ شكر مدير شرطة ولاية البحر الأحمر اللواء شرطة طارق البدراوي، هيئة الجمارك على هذه المبادرة التي تمثل الجانب المجتمعي، بالإضافة لمهامها و واجباتها الرئيسية التي تقوم بها في حفظ وصون الاقتصاد الوطني.
وأوضح مدير دائرة جمارك البحر الأحمر اللواء شرطة أحمد إسماعيل سبت (للمكتب الصحفي للشرطة) أن جانب المسؤولية الاجتماعية بالولاية له أثر كبير لدى مجتمع و إنسان الولاية، وأن هيئة الجمارك تعمل على تخفيف وتذليل الأعباء لمنسوبي هيئة الجمارك بصورة خاصة، ولتحقيق الرضى الوظيفي وبصفة عامة لمجتمع الولاية كافة، وأن الجمارك تمثل مؤسسة قومية تشمل جميع أهل السودان كافة.
ومن جانبه أضاف العقيد شرطة عبدالرحيم عيسى؛ رئيس القافلة أن القافلة تهدف لدعم إنسان ولاية البحر الأحمر، وأنها عبارة عن مواد غذائية متنوعة بالإضافة إلى (بطاطين) و (ناموسيات) و أن الدعومات سوف تشمل جميع المتضررين ببعض ولايات السودان المتأثرة.
///////////
مدير عام الشرطة يقف على جهود شرطة الخرطوم فى منع الجريمة و استتباب الأمن بالولاية
الخرطوم – (اليوم التالي)
جدد الفريق أول شرطة حقوقي عزالدين الشيخ علي منصور؛ مدير عام قوات الشرطة حرص واهتمام رئاسة قوات الشرطة ببسط الأمن والاستقرار بكل ربوع البلاد، والعمل على حماية أرواح وممتلكات المواطنين عبر تفعيل الخطط الأمنية التى تحد من الجريمة ، مشيرًا الى أن قوات الشرطة تعمل بمهنية وقومية تؤدي واجبها وفق الوثيقة الدستورية، فيما ظلت تقدم فى سبيل ذلك الشهداء والجرحى والمصابين.
جاء ذلك لدى زيارته لدائرة الطوارئ والعمليات بشرطة ولاية الخرطوم، بحضور الفريق شرطة د. ياسر عبدالرحمن فضل المولى؛ مدير شرطة ولاية الخرطوم، والفريق شرطة رزين سليمان مصطفى؛ رئيس هيئة التوجيه والخدمات واللواء شرطة حقوقي حسين ابراهيم مصطفى الفكي مدير الإدارة العامة للخدمات الاجتماعية واللواء شرطة حقوقي عمر عبدالماجد بشير مدير الإدارة العامة للإعلام والعلاقات العامة الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة ومديري الدوائر والإدارات بشرطة الولاية، مبينا أن قوات الشرطة ظلت تقوم بواجبها فى أحلك الظروف فى تأمين الموسم الزراعي وتأمين الامتحانات، بجانب رفدها لخزانة الدولة بالمال عبر الإيرادات الجمركية، وتعمل للمحافظة على الاقتصاد الوطني من كافة المخاطر، بجانب كشفها لعمليات التهريب التي تضر باقتصاد البلاد، مشيدًا بالجهود الكبيرة التي ظلت تضطلع بها شرطة ولاية الخرطوم فى بسط الأمن للمواطنين فى جميع محلياتها بالانتشار الكبير لمنسوبيها، إضافة الى جهود شرطة العمليات فى المحافظة على الأرواح والممتلكات باحترافية، وتطبيقا للمعايير الدولية مما يدل على اهتمام قيادة شرطة الولاية برفع قدرات منسوبيها حتى يتم المحافظة على مكتسبات الدولة وحمايتها، مؤكدًا احترام الشرطة لكل مؤسسات الدولة ومواطنيها وأن قوات الشرطة تعمل لحمايتهم من كل المهددات التى تواجههم، مما يتطلب دعم الشرطة والوقوف معها لتوصيل رسالتها باعتبار أن الشرطة تمثل عضم الدولة والحافظة لسيادتها من كافة المهددات، وأوضح الفريق شرطة د. ياسر عبدالرحمن الكتيابى مدير شرطة ولاية الخرطوم أن شرطة العمليات هى صمام الأمان لمواطني الولاية تعمل وفق القانون للحد من الجريمة وضبط الخارجين عن القانون، مشيدًا بالدعم المتواصل الذى ظلت تقدمه رئاسة الشرطة لبرامج وأهداف شرطة الولاية التى تعنى بتحقيق الاستقرار لمواطني الولاية بكل المحليات من خلال انتشار منسوبي شرطة الولاية بكافة وحداتها تحقيقًا لطمأنينة المواطن.
من جانبه، أشار اللواء شرطة معتصم عثمان الحسن؛ مدير دائرة الطوارئ والعمليات إلى جاهزية منسوبي شرطة العمليات للاضطلاع بدورهم كاملا فى حماية الأنفس والممتلكات، مشيرًا إلى الاهتمام برفع قدرات منسوبيه عبر الحزم التدريبية للوصول للجاهزية الكاملة.
وتفيد متابعات (المكتب الصحفى للشرطة) بأن مدير عام قوات الشرطة، وخلال زيارته لرئاسة شرطة ولاية الخرطوم، افتتح معرض المستلزمات المدرسية لمنسوبي شرطة الولاية من الضباط وضباط الصف والجنود، والذي يحتوي على كل الاحتياجات المدرسية بأسعار مخفضة، حيث درجت شرطة الولاية على تنظيمه سنويًا بالتنسيق مع الإدارة العامة للخدمات الاجتماعية.
////////////
ملاحقة تاجر هارب بعد ارتداد شيك حرره لزميله
الخرطوم- ابتسام خالد
عجز ضامن تاجر حرر شيكًا لزميله دون رصيد، بلغت قيمته “300” ألف جنيه في تعاملات بينهم عن إحضار المتهم لعدة جلسات للمثول أمام محكمة جنايات الامتداد، وكان المتهم في جلسة سابقة قد عرض على الشاكي التسوية إلا أنه اختفى، وقال ضامن المتهم إنه كان يبحث عن المتهم كلما سمع بأنه في منطقة ما، لكنه عجز في العثور عليه وإحضاره ، وبحسب الوقائع الأولية أن الشاكي لجأ الى السلطات المختصة بتدوين بلاغ في مواجهة المتهم يتهمه فيه بتحرير شيك دون رصيد في تعاملات بينهم، وأضاف أن المتهم وأثناء فترة انعدام السيولة أبلغه أنه قام بتحويل المبلغ عن طريق بنكك من حساب زوجته، وبعدها حرر له شيكًا بقيمة المبلغ فارتد الشيك لعدم وجود رصيد، وماطله في سداد المبلغ ، ألقت القبض على المتهم وتم إخضاعه للتحريات. عقب اكتمال التحريات وجهت له النيابة تهمة، وأوصت بإحالته للمحكمة لمخالفته المادة (179) من القانون الجنائي المتعلقة بارتداد شيك، مثل الاتهام الأستاذ عبدالرحمن مالك .
///////
التحقيق في مقتل رجل طعناً
الخرطوم – ابتسام
تواصل الشرطة تحرياتها في مقتل رجل طعناً بالسكين على يد أشخاص ذهب برفقتهم , وتشير الوقائع الأولية في أن الشرطة بدائرة الاختصاص قد تلقت بلاغًا عن مقتل شاب طعنا ، عليه باشرت اجراءاتها الأولية وسارع فريق من أفرادها إلى المكان يرافقهم فريق من الأدلة الجنائية لتحريز وتصوير مسرح الحادث فيما تم إرسال الجثمان إلى الطب الشرعي للكشف عليه لتحديد أسباب الوفاة وتدوين بلاغ بالقتل العمد تحت طائلة المادة(130) من القانون الجنائي .
//////
إرجاء محاكمة نظامي خان الأمانة
شرق النيل – ابتسام
أجلت محكمة جنايات الحاج يوسف جلستها في قضية نظامي خان ممرضة الأمانة في “3” آلاف دولار لغياب شهود الدفاع ، وكان المتحري ذكر في أقواله بأن الشاكية قد أبلغت الشرطة بدائرة الاختصاص قالت فيه بأن المتهم خانها في الأمانة في مبلغ (3) آلاف دولار أرسلتها له من دولة عبر صرافة بغرض تسليمها لأسرتها، وأضافت الشاكية بأنها طلبت من المتهم تسليم (4) آلاف دولار لأسرتها ، وما تبقى (3) آلاف دولار أمانة لحين عودتها، فطلب منها المتهم فتح حساب باسمها في البنك لإيداع المبلغ، ولكن الشاكية رفضت طلبه، وأخبرته بتسليم المبلغ لأسرتها ، إلا أنها فوجئت عند عودتها للسودان بأن المتهم لم يسلم المبلغ لأهلها، وبسؤالها قال إنه قام بتسليمه لشقيقها، ألقت القبض على المتهم وإخضاعه للتحقيق، وأوصت النيابة عند اكتمال التحقيق بخيانة الأمانة تحت المادة (177) من القانون الجنائي.
//////////

القبض على المتهم بنهب صيدلية بأمدرمان ووضع حد لنشاطه الإجرامي
الخرطوم – (اليوم التالي)
القت الادارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية، المباحث الفيدرالية شعبة امدرمان، القبض على متهم في العقد الثالث ارتكب جريمة نهب صيدلية الحسيني بأمبدة غرب ام درمان، بعد ان قام بإشهار مسدس فى وجه الصيدلانية التى تعمل داخل الصيدلية وإجبارها علي تسليمه إلإيرادات المالية وجوالها الشخصي، وفر هاربا الى جهة غير معلومة، مستغلا دراجة نارية بدون لوحات، وأوضح العميد شرطة أمين سعيد مدير دائرة التحقيق الجنائي بالادارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية في تصريح، انه فور ورود البلاغ عن الحادث والذي صادف ظهور مقطع فيديو للمتهم بنهب الصيدلية وإشهار مسدس فى وجه الصيدلانية العاملة في ذلك اليوم ونهب المبالغ المالية والهواتف فى وجود كاميرات المراقبة، تم استنفار قوة المباحث وتشكيل عدة فرق ميدانية متخصصة للبحث وجمع المعلومات عن المتهم وتحديد هويته ومسار تحركاته خاصة وان هنالك عددًا من بلاغات النهب لصيدليات مختلفة تم تدوينها الامر الذي اوجد اهتمامًا متعاظمًا من رئاسة قوات الشرطة وشرطة الولاية وادارة المباحث الجنائية باعتبار ان الجريمة دخيلة على المجتمع السودانى، بجانب أن اسلوب ارتكابها يعتبر جديدًا حيث تمكنت الفرق الميدانية من تحديد المتهم بدقة شديدة وزمن قياسي باستخدام كافة الإمكانيات المتاحة، و تم القبض على عدد من المشتبه بهم وبالتحرى معهم تم الوصول للمتهم الرئيسى فى بلاغ نهب الصيدلية وبحوزته أدوات الجريمة كاملة، وبإخضاعه للتحري أقر بارتكابه سرقة عدد من الصيدليات، وأرشد إلى أماكنها وعرضه على أصحاب تلك الأماكن تعرف عليه جميع الضحايا الذين نالهم منه النهب تحت تهديد السلاح ووتم تسجيل اعتراف قضائي المتهم بجرائمة، وأشار العميد أمين إلى مقدرة منسوبى المباحث للقيام بدورهم كاملا فى ضبط كل من يعمل على ترويع المواطنين ونهب ممتلكاتهم وتقديمهم للعدالة.
وأشاد الفريق اول شرطة حقوقي عزالدين الشيخ علي مدير عام قوات الشرطة
بالانجاز الذى حققته المباحث الفيدرالية شعبة امدرمان خلال زيارته للادارة بمقرها بامدرمان ومشيدا ومهنئيا بالانجاز ، مؤكدا ان قوات الشرطة ستظل العين الساهرة واليد الأمينه للمحافظة على الأرواح والممتلكات فيما قدم مدير عام قوات الشرطة الدعم العيني والمادي لمنسوبي المباحث الفيدرالية.
//////////
تفاصيل جديدة في محاكمة علي عثمان في فساد مالي بمنظمة العون الإنساني
الخرطوم. مي عزالدين

كشف شاهد الاتهام الحادي عشر عبد الله خرساني امين منظمة العون الانساني سابقا تفاصيل مثيرة في قضية منظمة العون الإنساني أفاد بأنه عمل أمينًا عامًا بمنظمة العون الإنساني والتنمية منذ تأسيسها في العام 1999حتي تاريخ استقاله في العام 2017، واوضح بأن المنظمة لها اتفاقية مقر مع وزارة الخارجية السودانية واتفاقية المقر للمنظمة تم فتح مكاتب في بعض دول سجلت بعضها كمنظمة وطنية، أكد بان المتهم الأول هو الأمين العام للمنظمة منذ تأسيسها حتي عام2016، ونفي علاقة المتهم الثاني بالمنظمة ،المنظمة لديها اسهم وقفية وخيريه ولها شركات مع ادارة الامم المتحدة أشار الي ان مبلغ ال3 ملايين كان سابق قبل تعينه أمينا عاما ، وأضاف بعد ماأصبح أمينا عاما للمنظمة طالب بقائمة السيارات الموجودة في المنظمة، تم تأجيل تسلم جميع السيارات عدا سيارتين ، وعند استفساره رد عليه المتهم الأول الذي ذكر بأن المتهم الثاني اشتراها من ماله الخاص ،مؤكدا بأن هذه المبالغ وضعت للمنظمة من وزارة المالية في حساب مشروعات المنظمة، واضاف السيارتان تحملان لوحات المنظمة ويستقلها المتهمان الأول والثاني ، واشار بانه طالب بتحقيق في السيارتين وفوض بفتح بلاغ لاستيراد السيارتين ونتيجة التحقيق أظهرت ان مبلغ ال(3) ملايين دخل في حساب المنظمة من وزارة الماليةوجزء منها لصالح المنظمة وشراء السيارتين من هذا المبلغ، تم شراء سيارتين من شركة دال للسيارات باقي المبلغ تم تحرير للمتهم الثاني ليس من مال المنظمة.
اكد الشاهد رفض المتهمين الاول والثاني تسليم السيارتين ،وافاد المتهم الثاني بأنه اشتراهما من ماله الخاص.
تملك السيارات للمنظمة يتم عبر لائحة ولها شروط ومعاير لتمليك تباشر لجنة مختصه للمنظمة ، من معاير تقيم حالت السيارة المنظمة بتكفل التلتين وفقا لمعايير سنوات الشخص في المنظمة والدرجات الوظيفية ، واضاف بان السيارتين تحملان لوحات المنظمة وفي حوزة المنظمة وحتى هذه اللحظة اذا في اي اجراء بداء اوتم بشانها سيتم ايقافو من مفوضية العون الإنساني ووزارة الخارجية لاتملك السيارة الابعد مرور 5اعوام من استيرادها، واكد الشاهد بان السيارتين لم تكملان مدة ال5 اعوام منذ استيرادهما.
واضاف، الامتيازات التي تتمع بها المنظمة منصوص عليها اتفاقية المقر وكذلك منصوص عليها العمل الطوعي في العام 2006
افاد الشاهد السيارات الخاصة بالمنظمة تدفع قيمتها المنظمة ولايجوز لموظف بدفع تكاليف المنظمة و اتفاقية المقر بوزارة الخارجية بموجب الاتفاقية سجلت المنظمة وطنية تتبع لقانون العمل الطوعي والامانة العامة تتعامل مع وزارة الخارجية.
ذكر من خلال المناقشة بواسطة دفاع المتهين الاول والتاني استلم وظيفة امين عام للمنظمة من الدكتور سراج. الدين المتهم الاول وعمل امين عام مدة 17 شهرا أكد بان عادل البترجي هو الذي قام بفتح البلاغ.

مزيد من اليوم

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السودان اليوم - جريمة ودفتر الاحوال في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع السودان اليوم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي السودان اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق