اخبار السودان اليوم - إغلاق كامل لمدينة الفاشر بسبب كورونا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

- شكلت سُلطات ولاية شمال دافور أمس الثلاثاء لجنة إسناد للجنة الفنية للتقصي والبحث النشط عن الحالات المرضية والوفيات الغامضة لكبار السن، والتي وصلت لنحو 100 وفاة بمدينة الفاشر، التي تقرر إغلاقها بالكامل.

وتداول مغردون على مواقع التواصل الاجتماعي تزايد معدلات الوفاة وسط كبار السن خلال اليومين الماضيين علاوة على حالات مرضية تتركز حول ضيق في التنفس قبل الوفاة.

ولم تتحدث وزارة الصحة -حتى الآن -عما إذا كانت هذه الحالات المرضية والوفيات ناجمة عن اصابة بفايروس ، حيث سجلت ولاية شمال دارفور 12 حالة إصابة، وفقًا لآخر تقرير صادر من وزارة الصحة فجر الاثنين.

وقرر حاكم ولاية شمال دارفور المكلف، اللواء الركن مالك الطيب خوجلي، تشكيل لجنة إسناد للجنة الفنية للتقصي والبحث النشط عن الوفيات والحالات المرضية بمدينة الفاشر برئاسة قائد الشرطة العسكرية بالفرقة السادسة مشاة.

ومنع خوجلي، في تصريحات بثتها الإذاعة المحلية، دفن الموتى بأي مقبرة في الولاية دون ابراز شهادة الوفاة وتصريح الدفن من الجهات المختصة.

وقال الحاكم المكلف إن الفاشر، تعيش هذه الايام حالة عدم استقرار صحي ناتج عن حدوث وفيات مفاجئة بين كبار السن فيها بصورة ملفتة، وفقًا لوكالة السودان للأنباء.

وطالب مواطنو الفاشر” بعدم الخروج من منازلهم لأي سبب من الأسباب، كما حذر مواطني المناطق الأخرى في الولاية من القدوم إلى الفاشر لحين التعرف على أسباب ظاهرة الوفيات المفاجئة.

وحث خوجلي جميع الاسر بتكثيف رعايتها الصحية لكبار السن من الرجال والنساء، وعرضهم على الأطباء في حالات حدوث أي طارئ صحي.

وقالت وكالة السودان للأنباء، إن مدنية الفاشر شهدت منذ مطلع الأسبوع الجاري، سلسلة وفيات غامضة وسط الذين تتجاوز أعمارهم الـ 70 عامًا بصورة ملفتة، ربما تجاوزت الـ 100 حالة وفاة

مزيد من اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق