اخبار السودان اليوم السبت 16/5/2020 - مع الوزير قمر الدين عن بعض الملفات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

- خاص السودان اليوم:
وزير الدولة بالخارجية السيد  عمر قمر الدين ادلى بتصريحات لوكالة سبوتنيك نختار بعضها لنعلق عليه

⭕️ روسيا دولة مهمة للسودان ونحن ضد سياسة المحاور
نعم روسيا دولة مهمة ، ومن الافضل للسودان ان يرتبط معها بعلاقة استراتيجية ويترك الجرى خلف امريكا والارتهان لها ، وقول السيد الوزير اننا ضد سياسة المحاور يلزم ان يكون كلاما حقيقيا تسنده الوقائع والا كان قولا لاقيمة له.

⭕️ رفع واشنطن لاسم السودان من القائمة الإرهابية لا يرتبط يشرط واحد بل خطوات عدة منها محاربة الفساد
امريكا ليست صادقة فى تعاملها معكم ، ولو انكم وعيتم هذا وتعاملتم على اساسه لكان خيرا لكم ، وليت الفريق البرهان والدكتور حمدوك يسمعان قولك هذا.

⭕️ إقامة علاقات بين السودان وإسرائيل أمر غير وارد خلال الفترة الانتقالية
هل لان حكومة الفترة الانتقالية لاتريد التورط فى هذا الموضوع وانها تتركه للحكومة المنتخبة لتقرر فيه   ام لانكم ترون هذه العلاقات غير مجدية ؟ وماذا عن اصرار الفريق البرهان على أنهم يمكن ان يقيموا هذه العلاقة متى ما رأوا فيها فائدة للسودان ؟ وهل يملك البرهان الحق فى اتخاذ خطوة كهذه ام ان الرجل يهرف بما لايعرف.

⭕️ الحكومة الانتقالية بالسودان لم ترسل جندي واحد إلى خارج البلاد ونتعامل مع ملف كواحدة من إشكالات ورثناها من النظام البائد
هب انكم لم ترسلوا جنودا الى الخارج كما يشاع عن وجود لجنودنا فى ليبيا فما معنى استمرار بقاء جيشنا فى اليمن؟ كلامك هذا غير مقنع ولايمكن طرحه كتبرير لوجود جندك فى اليمن ، ومع ان النظام البائد هو الذى بعث بهم الى هناك لكن كان يجب عليكم سحبهم فورا فى أول ماتسلمتم السلطة والا فانتم مساهمون بارادتكم ووعيكم فى قتل اليمنيين وتدمير بلدهم وانتم بذلك تضعون السودان  ضمن سياسة المحاور  التى تعلنون انكم ضدها.

⭕️ نجحنا في إعادة أغلبية الجنود السودانيين من اليمن وتبقت مجموعة صغيرة نأمل عودتها وإغلاق الملف
القرار بيدكم والتأخير ليس فى مصلحة البلد ، والى ان يعود آخر جندى سيظل الوضع كما وصفناه وهو انكم جزء من سياسة المحاور.

⭕️ علاقات السودان خلال العهد البائد كانت متوترة مع معظم دول العالم وحكومة ما بعد الثورة انفتحت وطورت علاقتنا في المحيط العربي
كلام والسلام

Advertisement

مزيد من اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق