اخبار السودان اليوم - الشؤون الدينية والأوقاف تكشف ملابسات حادثة خلوة شرق النيل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

- الخرطوم_ (اليوم التالي)

كشفت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف تفاصيل مقتل شاب واصابة (20) آخرين من طلاب إحدى الخلاوى بمنطقة شرق النيل، ونفت في بيان أصدرته اليوم الثلاثاء ما راج في وسائل التواصل الاجتماعي بأن الحادث نتج بسبب التعدي على الحريات الدينية، وقالت أن لا علاقة للحادث بعدم احترام حرية التعبد والاعتقاد أو لديها خلفيات ومسببات ذات طابع أو خلاف ذو طبيعة سياسية، مؤكدة ان الحادث وقع نتيجة لنزاع بين أهالي المنطقة وإدارة الخلوة حول مورد مياه “بئر”، وأشارت إلى أنه نزاع قديم متجدد.

وتورد (اليوم التالي) نص البيان الذي تحصلت عليه فيما يلي:

أظهرت نتائج التحقيق الأولية التي قامت بها وزارة الشؤون الدينية والأوقاف حول ما تردد عن اعتداء تعرض له طلاب بخلوة الشيخ عبد الرحمن بشير التيجاني بمنطقة عد بابكر شرق النيل تعويضات الباوقا بأن هذه الحادثة وقعت بسبب تصاعد النزاع حول ادارة بئر مياه بالمنطقة بين ادارة الخلوة واهالي الحي مما أدى لمقتل شخص وإصابة آخرين.

تأكدت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف من أن الحادثة ليست لها أي علاقة بالتعدي على الحريات الدينية او عدم احترام حرية التعبد والاعتقاد او لديها خلفيات ومسببات ذات طابع او خلاف ذو طبيعة سياسية بل الصراع حول مورد مياه ( بئر) وهو نزاع قديم متجدد وقد تم القبض على الجناة وفتحت بلاغات ضدهم.

وتؤكد الوزارة على ضرورة ان تمضي القضية في مسارها القانوني ومحاسبة كل المتورطين والمتسببين في هذا الحادث.

تجدد الوزارة حرصها على احترام الحريات واداء الشعائر الدينية في الاوضاع الاعتيادية والطارئة..

تسلط هذه الحادثة المؤسفة الضوء على بعض الجوانب المتصلة بإدارة بعض المرافق التنموية التي يحتاجها الانسان والتي تحتاج للتوصل لتفاهمات مقبولة ومرضية للمجتمعات المحلية وتجنب استخدام اي سلوك مخالف للقانون او يجنح للعنف لحل المنازعات ..

كما تنتهز الوزارة الفرصة للتنبيه ان يربأ كل المتعاطين لهذه القضية عن اثارة الفتن والتداخل بلا علم.

في الختام تترحم وزارة الاوقاف والشؤون الدينية على الفقيد ونتقدم بخالص التعازي لاسرته وزملائه وشيوخه وتسأل الله عاجل الشفاء لكل الجرحى والمصابين جراء هذه اﻷحداث .

مزيد من اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق