- السودان اليوم:

أكدت وزارة الصحة السودانية أن وزارة المالية خصصت مبالغ “مقدرة لمجابهة وباء “”، في وقت أشارت إلى دخول 3 حالات اشتباه بـ”كورونا” مركز العزل بولاية الخرطوم يوم السبت الماضي، وخروج 22 ممن أثبتت الفحوصات سلامتهم ونتائجهم سلبية .

وأكدت وزارة الصحة السودانية، في بيان الاثنين، أنه لم تتأكد إصابة أية حالات، باستثناء الحالتين اللتين تم إعلانهما، وتوفي أحدهما متأثرا بإصابته.

وقال مدير الإدارة العامة للطوارئ ومكافحة الأوبئة بوزارة الصحة السودانية الدكتور بابكر المقبول، “يوجد لدينا 10 إلى 12 مركزا حدوديا، تتم فيها الرقابة يوميا، لافتا إلى دخول 250 فردا من الدول التي سجلت انتشارا للمرض عبر ، حتى السبت الماضي، حيث تمت متابعة 199 فردا منهم بنسبة 80%، فيما بلغت جملة القادمين منذ 25 يناير الماضي 1803 أفراد، تمت متابعة 1045 فردا منهم بنسبة 80%.

ولفت إلى أن جملة من أكملوا فترة الـ14 يوما من القادمين حتى 21 مارس الجاري، بلغ 927 فردا وتمت متابعة 352 منهم بنسبة 38%.

من جهة أخرى، التزمت وزارة الصناعة والتجارة السودانية بنشر أسعار للسلع الأساسية بصورة دورية، وتنفيذ حملات تفتيش في المصانع والأسواق عبر الجهات النظامية المختصة.

وأكدت ضرورة تطبيق القوانين التي تحد من الممارسات التجارية السلبية، مثل الغش والاحتكار والتخزين والمضاربات وفرض عقوبات على كل من يحاول خلق الندرة، لافتة إلى أن البعض يسعى للتوقف عن البيع وتخزين هذه السلع بغرض خلق ندرة تؤدى لارتفاع أسعار السلع.

وأغلقت السلطات المحلية بالخرطوم 745 مقهى تقدم النرجيلة (الشيشة) تجنباً لانتشار جائحة كورونا.