اخبار السودان اليوم - البرهان: اللقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي تم بعلم (حمدوك)

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
- حقيبة الاخبار

فبراير 6, 2020

الخرطوم  – (اليوم التالي)
كشف الفريق أول ركن رئيس المجلس السيادي، أمس (الأربعاء) أن لقاءه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أوغندا، تم بترتيب أمريكي، وأكد أنه أخطر عبدالله حمدوك رئيس الوزراء قبل يومين من اللقاء من دون تفاصيل، وقال إنه قد رحب بالخطوة. وقال البرهان، خلال لقاء عدد من رؤساء تحرير الصحف، إن اللقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي سيعود بفوائد كبيرة للسودان، وإنه جرى بترتيب من الولايات المتحدة، وأضاف  البرهان : “اللقاء مع نتنياهو تم بقناعتي الشخصية لأهمية طرق كافة الأبواب من أجل والنهوض بالدولة”، وكشف  البرهان أن هناك محادثات تحضيرية سبقت اللقاء بثلاثة أشهر تمت مع رئيس الوزراء الإسرائيلي ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو. وأوضح أن الهدف من اللقاء مع نتنياهو هو “رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب”، أوضح البرهان أن اللقاء جاء بدون أي مطالب أو شروط مسبقة، وسيسهم في اندماج السودان بالمجتمع الدولي، وأضاف : “دعوتي لزيارة واشنطن واللقاء مع نتنياهو مرتبطان ببعضهما”.
وأكد البرهان أن قوى الحرية والتغيير ليست معترضة على الخطوة، ولكن اعتراضها على عدم التشاور حولها قبل إتمام اللقاء، وأضاف البرهان أنه تم الاتفاق مع نتنياهو على عبور رحلات شركات الطيران الدولية القادمة من إسرائيل بالأجواء السودانية ‎ما عدا شركة “العال”، وأشار البرهان إلى أن عدداً من قادة القوى السياسية لا يرفضون التطبيع ولكن يخشون من مؤسساتهم التي ترفض الأمر، وأكد على أن نتائج اللقاء من المتوقع أن تظهر قريباً وأهمها الاندماج مع المجتمع الدولي وتحسين الاقتصاد.
وأضاف البرهان أن الشعب السوداني سيجني نتائج اللقاء قريباً، وأشار البرهان إلى أنه “تم تجاوز الخلافات مع مجلس الوزراء وملف العلاقات مع إسرائيل بيد الجهاز التنفيذي وستشكل لجنة للنظر فيه”، ولفت إلى أن اللقاء مع نتنياهو لم يتطرق لصفقة القرن نهائياً، مشدداً على “ثبات الموقف من القضية الفلسطينية”.

 

مزيد من اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق