اخبار السودان اليوم - الحكومة تعلن طَي صفحة أحداث الجنينة باتفاق أطراف النزاع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
- حقيبة الاخبار

يناير 6,

الجنينة – (اليوم التالي)
أعلن عبدالله حمدوك رئيس الوزراء، عن توصل الأطراف المعنية بأحداث مدينة الجنينة إلى اتفاق، التزمت من خلاله بإيقاف العدائيات وعدم اعتداء أي طرف على الآخر، والعمل على حفظ الأمن والاستقرار بالمنطقة. وقال حمدوك عقب جلسة بين الأطراف المتنازعة بالجنينة، إن وفد اللجنة العليا منذ وصوله ولاية غرب دارفور بدأ خطوات جادة في عدد من المحاور، منها تشكيل لجنة تقصي الحقائق وعملية جمع السلاح والشروع في مسألة العون الإنساني لتوفير الاحتياجات للمتضررين، وشدد حمدوك على ضرورة توفير العون الذي يساعد على عودة النازحين. وأشاد حمدوك بدور وجهود القوات النظامية بكل مكوناتها من القوات المسلحة والدعم السريع والشرطة والمخابرات التي ساهمت في بسط الأمن والاستقرار بالمنطقة، مؤكداً حرص الدولة على المحافظة على أرواح المواطنين وسلامتهم وأمنهم وبسط هيبة الدولة. من ناحيته شدد الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي) النائب الأول لرئيس المجلس السيادي على ضرورة فرض هيبة الدولة بتطبيق القانون عبر القوات النظامية بإعطائها صلاحيات أوسع، على أن يصاحب كل القوات المتحركة وكلاء نيابة، وقال حميدتي إن التفلتات الأمنية التي تشهدها البلاد سببها عدم فرض هيبة الدولة وتقييد الأجهزة النظامية من القيام بدورها، مضيفاً أن هذا التقييد ستتم معالجته بإعطاء صلاحيات واسعة لأجهزة حفظ الأمن بالبلاد.

مزيد من اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق