اخبار السودان اليوم الأحد 5/1/2020 - تميز المؤتمر الشعبي عن رصفائه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

- خاص السودان اليوم:
فى القضايا الاستراتيجية والكبرى تسقط الخلافات الصغيرة والملاحظات البسيطة ، وأمام الكليات لامجال للانشغال بالصغائر والامور الانصرافية وهنا يظهر الوعى السياسى والقراءة الصحيحة للاحداث والتقييم السليم للامور واتخاذ المواقف الصحيحة فى الوقت اللازم والمناسب ، ونتحدث هنا عن جريمة العصر المتمثلة فى استباحة الولايات المتحدة الأمريكية لسيادة وقتل قادة محور المقاومة وابرزهم الشهيد قاسم سليمانى والشهيد أبو مهدى المهندس ورفاقهما الكرام التى كان لحزب المؤتمر الشعبى موقف متميز  منها ففى الوقت الذى صمت فيه الكثيرون عن التصريح بموقفهم جاء بيان الحزب فى هذا الباب مستنكرا الجريمة الأمريكية ونقرأ ادناه نص البيان .
يدين المؤتمر الشعبي الجريمة الغير مسبوقة التى قامت بها الولايات المتحدة الامريكية والتى استهدفت موكب ضم اللواء قاسم سليمانى الإيراني والوفد المرافق له ومستقبليه لدى مغادرتهم وقد قتل فى الحادث ايضا نائب القائد بالحشد الشعبى العراقى ابو مهدى المهندس وعدد من مرافقيه
تمثل هذه الحادثة اعتداء على سيادة الدول واستهداف لقيادات دولية مما يستوجب توفير الحصانة الواجبة والحماية اللازمة لهم لما يمثلونه من سيادة وفقا للاعراف والمواثيق الدولية.
هذه الحادثة سوف تزيد من حالة التوتر وعدم الاستقرار الذى تمر به المنطقة ويقود للتصعيد بين دول الاقليم واشعال الحروب بالوكالة التى استنفدت موارد ومقدرات الدول الإسلامية.
يدعو المؤتمر الشعبي القوى المعتدية ودول المنطقة الى ضبط النفس ووقف التصعيد والاحتراب وتجنيب المنطقة شبح الحرب الشاملة وحل القضايا بالحوار والوسائل السلمية.
المؤتمر الشعبي
3 /يناير/
انه بيان متوازن فهو ادان بصراحة الجريمة وتخوف من مايترتب عليها وطالب الجميع بالاتزان وضبط النفس ، وليس مطلوبا بالطبع من المؤتمر الشعبى ان يتبنى كامل موقف احزاب وفصائل محور المقاومة التى تستنكر الجريمة وتدعو الى حتمية الرد ، ونقول ان موقف حزب المؤتمر الشعبى هذا متقدم على رصفائه سواء المحليين أو الاقليميين .

مزيد من اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق