اخبار السودان اليوم - البنك المركزي: لا اتجاه لتغيير العملة ومشكلة السيولة انتهت تماماً

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
- حقيبة الاخبار

يناير 2,

الخرطوم – (اليوم التالي)
كشف بدر الدين إبراهيم محافظ بنك السودان المركزي، عن فتح التعيينات للبنك خلال العام الحالي 2020، عبر لجنة الاختيار لتحقيق الشفافية وتعيين كوادر وكفاءات لتغيير التركيبة الحالية داخل البنك، وأكد أنه طوال (30) سنة خلال العهد البائد لم يتم تعيين موظف بالبنك عبر لجنة الاختيار، وأعلن عن اتجاه لدمج المصارف وإعادة رسملتها.
وأوضح محافظ المركزي في مؤتمر صحفي أمس (الأربعاء)، أن السياسات الجديدة للبنك تستند على السياسات العالمية للبنوك، ووفق الوثيقة الدستورية، وأعلن عن صدور قانون لإعادة هيكلة البنك، بالاتفاق مع وزارة المالية، لتحقيق استقلاليته ومنعاً لوقوع ما حدث سابقاً.
وكشف إبراهيم، عن اتجاه لدمج المصارف وإعادة رسملتها، وتوقع دخول بعض الموارد المالية والدعم الفني والسلعي من أصدقاء السودان، لكنه قال إن المسألة غير ملزمة “ولكن دعونا نحلم بذلك”. وأكد المحافظ، أن مشكلة السيولة حلت تماماً، وقال إن المصارف تواجه الآن مشكلة في السعة التخزينية للأموال، وأضاف بأن الثقة عادت بأقوى مما كانت عليه، ونوه إبراهيم، إلى أن استمرار الدعم سيكون سالباً على الموازنة والبنك المركزي لأن موارد الموازنة تذهب للمحروقات ما يُزيد العجز والاستدانة، وقطع بأنه لا اتجاه لتغيير العملة في الوقت الحالي كما يشاع، وقال إن خطتهم تتضمن محاولة تقليل الاستدانة لصالح الحكومة من البنك المركزي.

مزيد من اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق