اخبار الاقتصاد السوداني - دخول “72”عربة سُيّاح إلى “جبل مرة” بعد “15” عاماً من الانقطاع

السودان اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

- السودان اليوم :

وصلت “72” عربة سُيّاح أجانب وسودانيون إلى جبل مرة بإقليم دارفور بعد “15” عاماً من العزلة بسبب الحرب في دارفور، فيما وجه نائب رئيس المجلس السيادي وقائد عام قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتي لجنة سلام جبل مرة باستكمال مسيرة السلام في جبل مرة وولايات دارفور.
وطالب حميدتي في اجتماع بالعاصمة الخرطوم مع  قادة “6”  فصائل انشقت من حركة تحرير السودان جناح عبد الواحد محمد نور وقعت مؤخراً على السلام” طالبها  بتنمية المنطقة والاهتمام بالسياحة في وقت كشف فيه منسق قوات الدعم السريع بجبل مرة ومهندس اتفاقيات السلام مع الحركات المنشقة من عبد الواحد نور، عامر يوسف عن رغبة “7” فصائل أخرى تابعة لعبد الواحد محمد نور للإنضمام إلى خيار السلام.

وأكد يوسف في تصريحات اليوم “الأحد” أعقبت لقاء الفصائل الستة بنائب رئيس المجلس السيادي أن أهالي جبل مرة الآن لديهم رغبة جامحة في تحقيق السلام.

وكشف عامر عن استقبال مناطق “مرتجلو، وقلول شرق ولاقي والاستراحة”  بجبل مرة لـ “72”عربة تحمل سياح أجانب وسودانيين بعد سنوات طويلة الاأمر الذى يؤكد استقرار المناطق التابعة لجبل مرة ، وأشار إلى أن حميدتي شدد في القاء مع الفصائل الستة على ضرورة أن يكون جبل مرة جاذبة سياحياً.

وقطع يوسف بتعهد نائب رئيس المجلس السيادي بإنزال جميع بنود الاتفاق مع الفصائل الستة علي أرض الواقع بجانب التنمية وتوفير الخدمات وبناء الطرق.

وأكد أن نائب رئيس المجلس السيادي وجه للجنة سلام جبل مرة باستمرار التفاوض مع الفصائل الأخري وصولاً إلى السلام، وأكد عامر يوسف أن الاتفاق مع الفصائل الستة المنشقة من حركة عبد الواحد قوامها 1600 جندي تم استيعاب 800 منهم في قوات الدعم السريع قال إنهم يتدربون حالياً بمعسكر “دومايا” بحاضرة جنو ب دارفور نيالا علي أن ينضم الجزء الآخر في غضون الأيام المقبلة للتدريب.

ووصف عامر نوايا نائب رئيس السيادي وقائد عام قوات الدعم السريع في تحقيق السلام وتنفيذ الاتفاق علي أرض الواقع بالصادقة مستشهداً بالتزام حميدتي بتوفير معينات للفصائل الستة التى ضاقت ذرعاً من النكوص بالمواثيق والعهود خلال عهد نظام الانقاذ البائد.

وأوضح أنه عقب  توقيع الاتفاق مع الفصائل المنشقة من حركة عبد الواحد سلمت الفصائل مواقعها التي كانت تحت سيطرتها من بينها معقل حركة عبد الواحد الرئسية الأمر الذي أدى إلى توقف السرقات وظاهرة اختطاف المواطنين فضلا عن فتح طرق وانسياب حركته أمام المواطنين بعد إغلاقه من قبل التمرد لفترة إمتدت لـ “15” عاماً.

المادة السابقة“إبراهومة”: لعبنا أمام الوداد البيضاوي بـ”16″ لاعباً

مزيد من اليوم

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الاقتصاد السوداني - دخول “72”عربة سُيّاح إلى “جبل مرة” بعد “15” عاماً من الانقطاع في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع السودان اليوم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي السودان اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق