السعودية تساهم بـ8 ملايين دولار لمعالجة خطر «صافر»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

السعودية تساهم بـ8 ملايين دولار لمعالجة خطر «صافر»

(الامناء/الشرق الاوسط:)

قدمت السعودية مساهمة مالية إضافية بـ8 ملايين دولار، لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمعالجة الخطر القائم في خزان النفط (صافر) الراسي قبالة السواحل اليمنية.

ووقّع المهندس أحمد البيز مساعد المشرف العام على «مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية» للعمليات والبرامج، والدكتور عبد الله الدردري الأمين العام المساعد والمدير الإقليمي للدول العربية لدى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، في مقر المركز بالرياض، الخميس، على مذكرة المساهمة المالية الإضافية المقدمة من المملكة.

يأتي ذلك امتداداً للجهود التي تقدمها السعودية عبر ذراعها الإنسانية مركز الملك سلمان للتصدي للتهديد البيئي والاقتصادي الذي يشكله الخزان صافر على السواحل اليمنية وتحييد مخاطره المحتملة.

وأكد الدردري أن مساهمة السعودية تعد خطوة كبيرة جداً على طريق حل مشكلة صافر التي تهدد البيئة في البحر الأحمر.

وأضاف: «قطعنا شوطاً رئيسياً بحيث تم نقل النفط من الخزان الذي كان مهدداً بالتآكل وتسريب النفط إلى خزان نفط جديد»، مبيناً أنه تم التباحث في الحل الأفضل لمعالجة النفط المتبقي في الخزان الجديد، وكيفية استخدام إيراداته.

وأشاد الدردري بالمساهمات الكبيرة للرياض في معالجة مشكلة خزان النفط صافر، الأمر الذي مكن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي من تحقيق نتائج إيجابية، مقدماً شكره الوافر للمملكة ممثلة بالمركز، مؤكداً عمق العلاقات الاستراتيجية بين المركز والبرنامج وشراكتهما المهمة والكبيرة في العديد من دول العالم، وليس فقط في المنطقة العربية.

وأضاف: «نعمل معاً في المنطقة العربية خصوصاً في مناطق النزاع»، مفيداً بأن هذه شراكة راسخة ومستقبلها واعد من أجل الخير للجميع، معرباً عن سعادته البالغة بتوقيع الاتفاقية مع المركز.


 


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الأمناء نت ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الأمناء نت ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق