اخبار مصر اليوم - وزير الداخلية يحذر من خطورة توفير الملاذ الآمن للعناصر المتطرفة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

استعرض محمود توفيق، وزير الداخلية، مع جيل دو كيرشوف، المنسق العام لمكافحة الإرهاب بالاتحاد الأوروبي، سبل التعاون مع المؤسسات الأوروبية المعنية بالأمن ومكافحة الإرهاب.

وبحث الجانبان خلال اللقاء الذي عقد في القاهرة، طرق وسبل تدعيم التعاون في المجال المذكور، في ضوء التطورات السياسية المتسارعة في منطقة .

وأعرب المسؤول الأوروبي عن تقديره للدور الذي تقوم به أجهزة وزارة الداخلية المصرية في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة، ونجاحها في تخطي كافة العقبات والتحديات التي واجهتها خلال الفترة الماضية.

أشار الجانب الأوروبي إلى رغبته في توسيع قاعدة التعاون الأمني وتبادل المعلومات بين أجهزة الاتحاد المعنية ووزارة الداخلية المصرية، لمجابهة المخاطر الإرهابية المحتملة والمرتبطة بتحركات الخلايا والعناصر المتطرفة بين بؤر التوتر بالشرق الأوسط ودول القارة الأوروبية.

من جانبه، عرض وزير الداخلية، استراتيجية الوزارة الاستباقية في مجال مكافحة الإرهاب والجهود المبذولة لتفكيك الخلايا الإرهابية، وتجفيف مصادر تمويلها وتدمير بنيتها التحتية.

وشدد الوزير على ضرورة وحتمية تضافر الجهود الدولية لمحاصرة مخاطر الإرهاب، لأن مخاطره تهدد غالبية دول العالم.

وحذر توفيق من خطورة توفير الملاذ الآمن للعناصر المتطرفة التي تستتر خلف مفاهيم دينية مغلوطة وتروج لثقافة العنف والتدمير.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق